أخبار اليومتحقيقات .. ومتابعات

على هامش فعاليات مؤتمر الاستثمار المصري- الأوروبي وزير النقل يبحث مع وفد من كبرى الشركات الالمانية :-

وزير النقل يبحث مع وفد من كبرى الشركات الالمانية :-
1. الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات الكبرى الجاري تنفيذها
2.. إنشاء مركز خدمة وصيانة وإعادة تأهيل لماكينات حفر الأنفاق في مصر
3. خطة تدريب عدد (۲۰۰) مهندس وفني مصري على أعمال تشغيل وصيانة ورفع كفاءة ماكينات الحفر للعمل داخل المانيا وخارجها
على هامش فعاليات مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي والذي يقام تحت رعاية فخامة رئيس الجمهورية ورئيسة المفوضية الأوروبية عقد الفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل اجتماعا موسعا مع وفد من كبرى الشركات الالمانية المتعاونة مع الوزارة في تنفيذ عدد من المشروعات الكبرى وهي شركات ( هيرنكنشت- سيمنز – يورجيت )
في بداية اللقاء أشاد وزير النقل بالتعاون المتميز مع الجانب الألماني في تنفيذ العديد من المشروعات الهامة في مجال النقل معرباً عن تقديره للشركات الألمانية التي تتسم بالجدية والانضباط في العمل وللصناعات والتكنولوجيا الألمانية
وفي مباحثاته مع الدكتور / مارتن هيرنكنشت رئيس مجلس إدارة شركة ” هيرنكنشت “الالمانية المتخصصة في صناعة ماكينات حفر الأنفاق أعرب وزير النقل عن ترحيبه بالدكتور / مارتن هيرنكنشت مشيداً بالتعاون المتميز بين الجانبين حيث وردت الشركة الالمانية ماكينات عملاقة أسهمت في تنفيذ مشروعات عملاقة في مجال النقل والمواصلات في مصر فسبق وان قامت الشركة بتوريد ماكينات الحفر المستخدمة في تنفيذ مشروع إنشاء عدد خمسة أنفاق أسفل قناة السويس جنوب مدينة بورسعيد وشمال مدينة الإسماعيلية وشمال مدينة السويس كما وردت الشركة عدد 4 ماكينات جديدة يتم استخدامها في تنفيذ أعمال الخط الرابع لمترو أنفاق القاهرة الكبرى
وتباحث الجانبان حول آخر المستجدات الخاصة بالتعاون مع شركة هيرينكنشت الألمانية في إنشاء مركز خدمة وصيانة وإعادة تأهيل لماكينات الحفر في مصر بهدف تحقيق الدعم الفني للماكينات التي تم توريدها بمعرفة الشركة للسوق المصري وزيادة العمر الإفتراضي لهذه الماكينات من خلال صيانتها وإعادة تأهيله وكذلك خطة تدريب عدد (۲۰۰) مهندس وفني مصري على أعمال تشغيل وصيانة ورفع كفاءة ماكينات الحفر ، على أن يتم تنفيذ هذا التدريب بهدف تخصيص ( عدد ٤٠ متدرب للعمل بالسوق المصرى – وعدد “١٦٠” متدرب للعمل داخل دولة المانيا أو خارجها.
وخاصة مع قيام وزارة النقل بالتنسيق مع كل من ( رئاسة مجلس الوزراء المصري – وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية بتخصيص قطعة أرض تبلغ مساحتها ( ٤٠٠٠) م٢ لشركة هيرينكنشت الألمانية كمرحلة أولى لإنشاء مركز خدمة وصيانة وإعادة تأهيل ماكينات الحفر ، على أن يتم زيادة هذه المساحة لاحقاً لتصل إلى مساحة (۸۰۰۰) م ۲ لاستكمال إنشاء مركز للتدريب مجهز بكافة الأجهزة والمعدات التدريبية وذلك بالمنطقة الصناعية بمدينة العاشر من رمضان لتنفيذ مركز الصيانة والتدريب
ومن جانبه أعرب دكتور / مارتن هيرنكنشت عن سعادته بالمشاركة في فعاليات مؤتمر الاستثمار “مصر والاتحاد الأوروبي” ولقاء وزير النقل المصري مشيداً بحجم التطور والنهضة الكبيرة التي تعيشها مصر في عهد فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية سواء في مجال الطرق والكباري او في وسائل النقل الحديثة لافتا الى الحرص الشديد علي التعاون مع الشركات المصرية المحلية و علي اهتمامه بأن تكون للشركات المصرية سوق عمل خارج مصر وعلي الاهتمام بالتدريب الفني والتقني للمهندسين والفنيين المصريين خاصة وأنهم يتميزون بالمهارة وأنه فخور بما التزم به أمام فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتدريب المهندسين المصريين
وأكد الوزير على اهمية تدريب المهندسين والفنيين المصريين الذين يجتازون اللغة الالمانية وأكد وزير النقل انه سيتم ارسال مجموعة من المهندسين الاكفاء
كما يمكن توفير أماكن للتدريب والتأهيل والصيانة الفنية على الماكينات الالمانية في مصر لحين بناء المركز المشار إليه خاصة مع وجود شركات مصرية وطنية متخصصة في هذا المجال أصبحت تقدم في كافة المناقصات الخاصة بهذا المجال في عدد كبير من الدول وأن هؤلاء المهندسيين المصريين سيشاركون في مشروعات لشركة هيرنكنشت خارج مصر.
وفي حديثه مع المدير الإقليمي بالشرق الأوسط لشركة سيمنز العالمية هيلموت فون أكد وزير النقل على ان سيمنز العالمية من أكبر الشركات التي تنفذ مشروعات البنية التحتية في مصر (قطاع الكهرباء وقطاع النقل ) ويتم التعاون معها في تنفيذ مشروع عملاق وهو مشروع شبكة القطار الكهربائي السريع بخطوطها الثلاثة بإجمالي اطوالي حوالي 2000 كم وحيث تجرى حاليا اعمال التشطيبات النهائية لعدد من محطات الخط الاول و تم وجاري تسليم قطاعات منها لتحالف (سيمنز/ اوراسكوم/ المقاولون العرب) لتنفيذ أعمال فرش البازلت وتركيب القضبان وأعمدة الكاتنيري الكهربائية ليتم بعدها تنفيذ الأعمال الكهروميكانيكية وكذلك تم متابعة الجدول الزمني الخاص بتصنيع وتوريد الوحدات المتحركة للخط الاول من الشبكة حيث تم وصول اول قطار إقليمي وجاري تصنيع باقي القطارات الإقليمية وفقا للجدول الزمني المخطط، كما تم تصنيع أول قطار كهربائي سريع ويتم حاليا إجراء اختبارات التجارب له على السكة بالمانيا على أن يتوالى تصنيع باقي القطارات تباعا. ويتقدم العمل ففي أعمال البنية التحتية بالخطين الأول والثاني ونحن مصرين على نجاح هذا المشروع الهام مشيرا الى تنفيذ مشروع آخر هام مع شركة سيمنز العالمية وهو مشروع تطوير وتحديث نظم الإشارات بخط بنها الزقازيق. الاسماعيلية بورسعيد ووصلة ابوكبير والذي يتقدم العمل به.
ومن جانبه أعرب المدير الإقليمي للشرق الأوسط بشركة سيمنز وأن مصر من أهم الدول علل مستوى العالم وليس فقط على المستوى الإقليمي وأن هناك شراكة متميزة للتعاون مع مصر في مجال النقل مشيدا بما يتم بالإنجازات الضخمة التي يتم تنفيذها في مصر في مجال النقل فمصر شريك هام جدا لشركة سيمنز في المنطقة وحريصين على تدريب وتأهيل المهندسين المصريين في مجال النقل في مركز التدريب التابع لسيمنز العالمية في مصر، كما أن شركة سيمنز حريصة على مشاركة الشركات المصرية في تنفيذ مشروعات خارج مصر وخاصة دول المنطقة.
وبحث وزير النقل مع توم اكليمان الرئيس التنفيذي لشركة يورجيت العالمية آخر المستجدات الخاصة بأعمال البنية الفوقية لمحطة الحاويات تحيا مصر1 بميناء دمياط بعد الانتهاء من أعمال البنية التحتية للمحطة وحيث يتم تنفيذ المشروع بالشراكة مع المشغل العالمي تحالف (يوروجيت، كونتشيب ، هاباج لويد) وهو التحالف المشغل للمحطة وذلك ضمن خطة الوزارة لجذب أكبر الشركات المشغلة للخطوط الملاحية العالمية للاستثمار داخل الموانئ المصرية والمشاركة في تشغيل الموانئ. وذلك في إطار تطوير كافة الموانيء المصريةلتحويل مصر الى مركز اقليمي بللنقل واللوجيستيات وتجارة الترانزيت تنفيذا للتوجيهات الرئاسية
مضيفا ان المحطة جزء من الممر اللوجيستي المتكامل (طنطا / المنصورة / دمياط) والذي يتكون من (المنطقة اللوجستية بطنطا – خط سكة حديد طنطا المنصورة دمياط – الميناء الجاف بدمياط الجديدة – ميناء دمياط والذي يعتبر أحد أهم مكونات هذا الممر اللوجيستي) وهو مشروع كبير متكامل للتحالف ونتطلع إلى التعاون مع التحالف لتنفيذ مشروع مماثل في جرجوب ليكون هناك محطة في شرق المتوسط لتكون نقطة انطلاق لتوزيع التجارة الالمانية في شرق المتوسط ويكون هناك محطة حاويات كبيرة في غرب مصر في جرجوب بالتعاون مع يورجيت لتوزيع المنتجات الالمانية في شمال وغرب أفريقيا.
ومن جانبه أشاد الرئيس التنفيذي لشركة يورجيت بالتعاون مع الجانب المصري في تنفيذ محطة حاويات تحيا مصر بميناء دمياط وانهم ملتزمين ويقومون بتدريب المهندسين والعمالة المصرية وتكثيف الأعمال لنهو كافة الأعمال الخاصة بالمحطة في الوقتت ليتم افتتاحها وفقا للجدول الزمني المخطط الذي تم الاتفاق عليه مشيدا بمقترح التعاون مع الجانب المصري في محطة حاويات بجرجوب والتي ستكون اهتمام ومحل دراسة كبيرة فور الانتهاء من محطة حاويات تحيا مصر بميناء دمياط.
جدير بالذكر أن الطاقة الاستيعابية لمحطة حاويات تحيا مصر بميناء دمياط تصل الى 3.5 مليون حاوية مكافئة وبأطوال أرصفة 1970م وبعمق 18م وساحة خلفية 922 ألف م2 وستساهم في زيادة الطاقة الاستيعابية بميناء دمياط في إطار إنشاء مشروع محور دمياط اللوجيستي المتكامل والذي سيحول ميناء دمياط إلى مركز عالمي لتجارة الترانزيت في البحر المتوسط وحيث تعد المحطة من أهم وأكبر محطات الحاويات للصادر والوارد والترانزيت في حوض البحر المتوسط ولتكون بوابة رئيسية للقارة الأوروبية.

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى