أخبار اليومتحقيقات .. ومتابعات

وزير التعليم العالي يستقبل سفير بيلاروسيا بالقاهرة لبحث سبل تعزيز التعاون التعليمي والعلمي

 

د. أيمن عاشور يؤكد على:
– الاهتمام والدعم الذي توليه الدولة المصرية لمنظومة التعليم العالي
– أهمية تعزيز التعاون مع المؤسسات البحثية المتميزة على مستوى العالم بما يعود بالنفع على منظومة البحث العلمي في مصر

▪ الاجتماع ناقش:
– آليات تفعيل التعاون بين مؤسسات التعليم العالي البيلاروسية والمصرية
– الاستثمار في التعليم العالي من خلال إنشاء أفرع للجامعات البيلاروسية في مصر
– الإعداد لإقامة المُنتدى الثاني لرؤساء الجامعات البيلاروسية والمصرية 2024 بمدينة مينسك

استقبل د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، السفير/ سيرجي راتشكوف سفير بيلاروسيا بالقاهرة؛ لبحث سُبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجال العلوم والتكنولوجيا والابتكار، بحضور د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، ود. مصطفى رفعت أمين المجلس الأعلى للجامعات، وذلك بمجمع التعليم الخاص بالقاهرة الجديدة.

في بداية اللقاء، أكد د. أيمن عاشور على عمق العلاقات التي تربط بين مصر وبيلاروسيا، وخاصة في مجالي التعليم العالي والبحث العلمي والتي تتميز بالطابع الإيجابي والتعاون المثمر، والذي يُمثل ركيزة مهمة للعلاقات الثنائية بين البلدين.

وأشار الوزير إلى أن هذا اللقاء يعُد فرصة كبيرة لبحث سُبل التعاون بين مؤسسات التعليم العالي المصرية والبيلاروسية، فضلًا عن تعزيز منظومة البحث العلمي في كلا البلدين، مؤكدًا أهمية التعاون مع المؤسسات البحثية المتميزة على مستوى العالم بما يعود بالنفع على مسيرة البحث العلمي في مصر.

وخلال اللقاء، أكد د. أيمن عاشور على الاهتمام والدعم الذي توليه الدولة المصرية لمنظومة التعليم العالي، لافتًا إلى الإنجازات الكبيرة التي حققتها خلال الفترة الماضية على صعيد التوسع في الإتاحة وتطوير البنية التحتية لمؤسسات التعليم العالي، وتحديث البرامج الدراسية لملائمة سوق العمل، ومتابعة التطورات التكنولوجية في المجالات التعليمية، مشيرًا إلى حجم منظومة التعليم العالي المصرية الكبير وتنوعها ما بين جامعات حكومية وخاصة وأهلية وأفرع للجامعات الدولية، إلى جانب التركيز على المسار الفني والتكنولوجي، من خلال التوسع في إنشاء الجامعات التكنولوجية، التي تساهم في تأهيل الخريجين لتلبية احتياجات سوق العمل.

واستعرض اللقاء الاستراتيجية الوطنية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والتي تم إطلاقها في مارس 2023، وترتكز على 7 مبادئ وهي (التكامل، والتخصصات المتداخلة، والتواصل، والمشاركة الفعالة، والاستدامة، والمرجعية الدولية، وريادة الأعمال والابتكار)، وأكد د. عاشور على تركيز استراتيجية الوزارة على ربط التعليم بالاحتياجات الفعلية للمجتمع، وتحقيق تكامل بين الجامعات التي يتم إنشاؤها حديثًا واحتياجات المناطق الجغرافية المُحيطة بها.

وبحث اللقاء آفاق التعاون بين الجانبين في مجالات (الطب، وتكنولوجيا المعلومات، والذكاء الاصطناعي، والرياضيات التطبيقية، وغيرها)، والاستثمار في التعليم العالي، من خلال إنشاء أفرع للجامعات البيلاروسية في مصر، ومنح الدرجات العلمية المُشتركة، فضلًا عن تصميم البرامج الدراسية الحديثة التي تخدم سوق العمل، وتقديم التدريب والتأهيل للطلاب.

وأعرب د. أيمن عاشور عن تطلعه إلى تعزيز التعاون مع بيلاروسيا والاستفادة من بعض الخبرات الموجودة لديها في مجال التصنيع، وتكنولوجيا المعلومات، والتدريب وتحديث بعض الصناعات، حيث إن ربط الصناعة بالبحث العلمي تمثل إحدى أولويات عمل الوزارة خلال الفترة الحالية.

كما ناقش الجانبان الإعداد لإقامة المُنتدى الثاني لرؤساء الجامعات البيلاروسية والمصرية 2024 بمدينة مينسك، بالإضافة إلى التعاون العلمي التكنولوجي بين البلدين في سياق تنشيط التفاعل بين الأكاديمية الوطنية للعلوم البيلاروسية.

ومن جانبه، أعرب السفير/ سيرجي راتشكوف عن سعادته بهذا اللقاء، الذي يدعم العلاقات بين البلدين، مشيرًا إلى تطلع بلاده نحو المزيد من التعاون البناء مع مصر، بما يخدم المجالات ذات الاهتمام المُشترك، مؤكدًا على تزايد حجم التعاون بين الجامعات المصرية والبيلاروسية مؤخرًا، مستعرضًا مجالات التعاون مع جامعات (القاهرة، عين شمس، حلوان، كفر الشيخ)، فضلًا عن إجراء بروتوكول تعاون مع جامعة بني سويف التكنولوجية؛ بهدف توطين برامج تكنولوجيا المعلومات الزراعية، بالإضافة إلى التعاون مع أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجي في العديد من الأنشطة والمشروعات البحثية.

كما ثمن سيرجي راتشكوف التعاون القائم بين بيلاروسيا ومؤسسات التعليم العالي المصرية، مشيدًا بما حققته مصر من إصلاحات كبيرة، وسيرها بخطى ثابتة في تطوير منظومة التعليم العالي والبحث العلمي خلال الفترة الماضية، معتبرًا أن مصر هي بوابة للدول الإفريقية، مؤكدًا حرص بلاده على تعزيز علاقات التعاون مع مصر؛ باعتبارها شريكًا هامًا لبيلاروسيا في العديد من المجالات.

وفي ختام اللقاء، وجه السفير البيلاروسي الدعوة للسيد الوزير ورئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا؛ لزيارة الجامعات البيلاروسية، والتباحث حول إمكانية التعاون بينها وبين نظيرتها المصرية.

شهد اللقاء حضور د. شريف صالح رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات، ود. سلمى يسري مستشار الوزير للتعاون الدولي، ومن الجانب البيلاروسي السيد/ كيريل تشوبروجين سكرتير أول سفارة جمهورية بيلاروسيا.

جدير بالذكر أن التعاون المصري البيلاروسي في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، شهد خلال عامي 2022 و2023 تطورًا ملحوظًا، ففي عام 2022 وقعت مصر وبيلاروسيا اتفاقية تعاون في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، بهدف تعزيز التعاون بين الجامعات والمعاهد المصرية والبيلاروسية في المجالات العلمية والبحثية المختلفة، ومع بداية العام الجاري، شاركت مصر في معرض التعليم البيلاروسي الدولي، حيث قدمت عرضًا عن التعليم المصري وبرامج المنح الدراسية المتاحة للطلاب البيلاروسيين، كما زار وفد مصري من جامعة القاهرة جامعة مينسك الحكومية؛ لبحث سبل التعاون بين الجامعتين في مجال البحث العلمي.

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى