أخبار اليوممحليات مصرية

الجيزة تواجه مخالفات المحال والمنشآت التجارية والغذائية بحملات الرصد والتفتيش وتضبط 119 طن لحوم ومواد غذائية و ١٢٨ الف لتر بنزين وتحرير 2212 محضر مخالفة

جريدة بكره احلى الاخبارية رئيس مجلس الإدارة والتحرير وجدى وزيرى 

بإجمالى 2429 قضية  خلال شهر أكتوبر

الجيزة تواجه مخالفات المحال والمنشآت التجارية والغذائية بحملات الرصد والتفتيش وتضبط 119 طن لحوم ومواد غذائية و ١٢٨ الف لتر بنزين وتحرير 2212 محضر مخالفة

 

تلقى اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة تقرير إدارة مباحث التموين حول مجهودات رصد الأسواق وضبط المخالفات ومواجهة كافه اشكال الغش والاحتكار.

وأشار اللواء أحمد راشد أن المحافظة كثفت من جهودها بالتعاون مع مختلف الأجهزة فى هذا الإطار سعياً من المحافظة لضمان سلامة الأغذية المتداولة بالأسواق وإيصال السلع المدعمة لمستحقيها والتأكد من سريان مبادرات خفض الأسعار ومنع الممارسات الإحتكارية.

وتمكنت جهود مباحث التموين من ضبط 119 طن لحوم ومواد غذائية غير صالحة للاستهلاك الادمي او بغرض الاحتكار و 128332 لتر بنزين بإجمالى 2429 قضية خلال شهر أكتوبر وتحرير 2212 محضر مخالفة لأصحابها.

شملت القضايا تحرير 1619 قضية فى مجال المحلات العامة والتى تضمنت ( إدارة منشأة بدون ترخيص، عدم حمل شهادة صحية، عدم الإعلان عن الأسعار، بيع بأزيد من السعر الرسمى).

وتابع محافظ الجيزة الجهود في مجال المطاحن والمخابز والتي اسفرت عن ضبط 769 قضية شملت ( تجميع والإستيلاء على دقيق بلدى مدعم، عدم حمل شهادة صحية، خبز ناقص الوزن، خبز غير مطابق للمواصفات، إدارة مخبز بدون ترخيص) إلى جانب 32 قضية بمجال الغش التجارى والتدليس تضمنت (حديد تسليح، أسمنت، جبس، أسمدة، مساحيق غسيل، معسل، بقوليات، عطارة، خضروات مجمدة، مشروبات معلبة، شاى، قهوة، أرز، سمنة، عدس، مكرونة، سكر، بيض، زيت، دقيق فاخر، منتجات ألبان، معلبات) غير مطابقة للمواصفات او غير صالحه للاستهلاك ومنتهية الصلاحية او بغرض التجميع .

وبمجال البدال التموينى تم تحرير قضية لتجميع وإلإستيلاء على زيت تموينى مدعم، وقضية أخرى بمجال الأسمدة الزراعية للإستيلاء على أسمدة مدعمة من قبل الدولة.

بالإضافة إلى 6 قضايا بمجال المواد البترولية لتجميع والإستيلاء على بنزين (80، 92، سولار) مدعم وقضية لتداول لحوم مذبوحة خارج المجازر الحكومية.

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى