أخبار اليوممحليات مصرية

التقرير الأسبوعي لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني (السبت ٢٨ أكتوبر– الجمعة ٣ نوفمبر)

جريدة بكره احلى الاخبارية رئيس مجلس الإدارة والتحرير وجدى وزيرى

أصدر المركز الإعلامي لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني التقرير الأسبوعي للوزارة خلال الفترة من (السبت ٢٨ أكتوبر– الجمعة ٣ نوفمبر) ويتضمن ما يلي:

السبت ٢٨ أكتوبر ٢٠٢٣

شهد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني تخريج الدورة الأولى للمعلمين المرشحين لشغل وظيفة مديري مدارس من الأكاديمية العسكرية المصرية بعد إتمام دورتهم.

الأحد ٢٩ أكتوبر ٢٠٢٣

في إطار زيارته لمحافظة كفر الشيخ، قام الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، واللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ بتفقد عدد من المدارس وافتتاح المدرسة الرسمية الدولية بالمحافظة.
وقد قام الوزير ومحافظ كفر الشيخ، بتفقد مدرسة الشهيد محمد عاطف الثانوية التجارية بحي غرب كفر الشيخ، والتي تضم عدد ١٤٩٠ طالبًا، ويبلغ عدد الفصول بها ٢١ فصلا، كما تفقدا معمل الحاسب الألى، وقاعة متعددة الأغراض بالمدرسة.
وعقب ذلك، توجه وزير التربية والتعليم ومحافظ كفر الشيخ، لتفقد مدرسة “الشهيد أحمد فتحي عدوي الإبتدائية” بإدارة شرق كفر الشيخ التعليمية، وتضم عدد ٥٣٠ طالبا ويبلغ عدد الفصول ١١ فصلا، حيث تفقدا فصلا لمرحلة رياض الاطفال، وقاعة المشاهدة.
وخلال الجولة التفقدية للمدرستين، أجرى الدكتور رضا حجازي واللواء جمال نور الدين حوارا مع الطلاب والطالبات للاطمئنان على أسلوب الشرح بالفصول ومدى استفادتهم من المعلمين.
وعقب ذلك، اختتم الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم واللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ، جولتهم بافتتاح وتفقد المدرسة الرسمية الدولية “IPS” بإدارة شرق كفر الشيخ التعليمية والتى تضم ٥٤٤ طالبا ويبلغ عدد الفصول ٤٢ فصلا، حيث تم تشغيل ٢١ فصلا حاليا.
وخلال الافتتاح، استعرض الوزير والمحافظ الرسم الإنشائي لمقترح مجمع مدارس يضم مدرسة حكومية دولية ومدرسة يابانية بجوار المدرسة المقامة، كما شهدا عرضا غنائيا ورياضيا للطلاب بالمدرسة، وقد تفقدا أيضا فصلا لرياض الأطفال، وفصل الأول الابتدائي بالمدرسة.

الأحد ٢٩ أكتوبر ٢٠٢٣

عقد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، واللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ، اجتماعًا مع قيادات التربية والتعليم، ومديرى الإدارات التعليمية بالمحافظة؛ لمتابعة الإجراءات المتعلقة بانتظام العام الدراسى.
وأكد الوزير أنه أصبح هناك آلية لانتقاء المعلمين ليتم اختيار الأجود والأفضل لأن المعلمين هم الذين سيحدثون الحراك والتغيير والتطوير، لافتًا إلى أن من تقدموا للمسابقة تم اختبارهم بالجهاز المركزي للتنظيم والإدارة في خمس مكونات هي المعرفي، والتخصص التربوي، والثقافة العامة، وال ICT، واللغة، ومن ثم خضوعهم لدورات تدريبية تربوية ولياقة بدنية وذهنية ، ثم اجتياز التدريبات في جهة معنية.
كما استعرض الدكتور رضا حجازي المبادرة الرئاسية لاختيار “ألف مدير مدرسة” من المعلمين الشباب، والتي تتضمن العديد من الخطوات لاختيار أكفأ مديري مدارس، مشيرا إلى أن المعلمين من خريجي الدورة التدريبية الأولى تم منحهم تدريبا شاملا بإقامة كاملة لمدة 6 أشهر وتم منح من اجتاز منهم هذا البرنامج دبلومة في القيادة التربوية والأمن القومي.
وأشار الوزير إلى أنه سيتم تسكين مديرى المدارس الجدد على مستوى الجمهورية، مضيفا أنه سيتم تكليفهم من خلال خطة لاستقبالهم وتوزيعهم على المدارس، مؤكدًا على القيادات التعليمية بالمحافظة ضرورة الاستفادة من قدرات وأفكار المديرين الجدد.
وفيما يتعلق بمجموعات الدعم المدرسي، وجه الوزير بتوفير كل وسائل الدعم للطلاب بهذه المجموعات، وتوفير المعلمين المتميزين، والقاعات المناسبة، بالإضافة إلى حرية اختيار الطلاب للمعلمين، مشيرًا إلى أنه سيتم تقييم مديري المديريات ومديري عموم الإدارات وستكون مجموعات الدعم أحد أدوات التقييم.
وأكد الوزير على أنه تم اختيار أفضل المعلمين في مصر لشرح الدروس والمناهج التعليمية على القنوات التعليمية على مستوى الجمهورية، موجهًا مديري الادارات التعليمية بالإعلان عن جدول برامج القنوات التعليمية لجميع الطلاب بالمدارس لتحقيق أقصى استفادة لهم.
وأكد الوزير أيضا على أهمية يوم الأنشطة الرياضية والثقافية والفنية وفترات المشاهدة للمواد التعليمية التي تم إذاعتها على التليفزيون، مشيرًا إلى أن فترات المشاهدة تساعد في سد عجز المعلمين، حيث أن الحصة التي يتم عرضها بالتلفزيون تكافئ حصتين دراسيتين.
كما تطرق الوزير إلى إتاحة الوزارة مواد تعليمية وتدريبية بها شرح معمق وأسئلة واختبارات وروابط لفيديوهات تعليمية، مشيرًا إلى أهمية تعريف الطلاب في المدارس بهذه المواد للاستفادة منها في التحصيل الدراسي عبر تحميلها من موقع الوزارة مجانا.
وحول إجراء امتحانات المرحلة الإعدادية، أكد الوزير على ضرورة إعلان المديرية طبيعة الامتحان للطلاب ما إذا كان سيتم تطبيقه بنظام البوكليت أو مثل العام الماضي.
كما أشار الوزير إلى أنه تم تفعيل لائحة الانضباط المدرسي، مؤكدًا أيضا على دور المدرسة في تفعيل المواطنة والولاء والانتماء لدى الطلاب.
وفى ختام الاجتماع، شدد الوزير على ضرورة وجود مسئول داخل كل مدرسة للإبلاغ عن الصيانات البسيطة والعاجلة وسرعة اتخاذ اللازم والتعامل معها من أجل سلامة الطلاب.
ومن جهته، رحب محافظ كفرالشيخ، بإسمه وإسم أبناء محافظة كفرالشيخ بزيارة وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، مؤكداً على التعاون والتنسيق المشترك بين وزارة التربية والتعليم والمحافظة، وذلك للارتقاء بالمنظومة التعليمية، ووضع حلول للتحديات والعقبات وتذليل المعوقات، بهدف تطوير ودفع المنظومة التعليمية قدماً، وتحقيق جودة التعليم لأبناء محافظة كفرالشيخ ورفع العبء عن كاهل المواطن.

الاثنين ٣٠ أكتوبر

عقد الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، اجتماعا مع مديرى المديريات التعليمية بمختلف المحافظات، لمتابعة العملية التعليمية، واستعراض القرارات والإجراءات المتعلقة بتطوير العملية التعليمية، وذلك بحضور خالد عبد الحكم رئيس الإدارة المركزية لشئون المديريات التعليمية، والدكتورة رباب زيدان مدير عام الإدارة العامة لشئون القيادات التربوية.
وأكد الدكتور رضا حجازي على أنه تم تحت رعاية فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية تخريج الدفعة الأولى من المبادرة الرئاسية لاختيار ١٠٠٠ مدير مدرسة من المعلمين الشباب الكفء والمتميزين، حيث تم منح من اجتاز منهم هذا البرنامج دبلومة في القيادة التربوية والأمن القومي، مشيرا إلى أن هؤلاء المديرين باكورة التغيير المنشود في إدارة المدارس والارتقاء بأدائها.
وأوضح الوزير أن هؤلاء المعلمين تم تدريبهم من خلال جهة معنية، بأعلى المعايير العلمية والفنية لانتقاء أفضل العناصر والكوادر البشرية لوظائف مديرى المدارس، وذلك بعد اجتيازهم للتدريب والتأهيل الشامل والذى يتناسب مع طبيعة عملهم.
كما أكد الدكتور رضا حجازي أن الوزارة بصدد اتخاذ مجموعة من الإجراءات من بينها إصدار قرار وزاري لتعيين هؤلاء المديرين، كما وجه مديري المديريات التعليمية بتأهيل المدارس التى ستشهد تعيين المعلمين من خريجي المبادرة الرئاسية، وسرعة توزيعهم على مدارس الجمهورية، كما شدد أيضا على أهمية تقديم كافة سبل الدعم لهم من قبل مديرى الإدارات التعليمية، مؤكدا أنه سيكون هناك متابعة مستمرة لتقييم أدائهم.
وفي إطار آخر، أكد الدكتور رضا حجازى على ضرورة تنمية روح الولاء والانتماء للطلاب، باعتباره من أهم الأهداف السامية للتعليم، مشيرًا إلى أنه سيتم تنفيذ حقيبة تدريبية بداية شهر نوفمبر المقبل تحت عنوان “دور المدرسة فى تفعيل المواطنة لدى الطلاب” والتى تستهدف مديرى المدارس، والمعلمين والاخصائيين الاجتماعيين، ورئيس مجلس أمناء الإدارة التعليمية، وأمين اتحاد الطلاب بالإدارة التعليمية، وتتضمن التوعية بالمشروعات القومية وإنجازات الدولة المصرية، ومعنى المواطنة، والايجابية، وممارسة الحقوق، فضلا عن تنفيذ المتدربين خطة تنفيذية لتطبيق ما تم التدريب عليه .
وفيما يتعلق بامتحانات الشهادة الإعدادية، شدد الوزير على مديري المديريات التعليمية بضرورة الإعلان الفورى لكل مديرية عن نظام الامتحان، إذا ما كان بنظام البوكليت، أو بنظام العام الماضى، وذلك وفقا لظروف كل مديرية، مع اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع الغش في الامتحانات.
وبالنسبة لاختبارات الشهور للمراحل التعليمية للنقل، وجه الوزير بالسماح بإعداد هذه الاختبارات داخل المدرسة، بالتنسيق بين مديرى المدارس والإدارات التعليمية.
وفيما يتعلق بمجموعات الدعم المدرسي، أشار الوزير إلى أن مجموعات الدعم المدرسي ستكون أحد أدوات تقييم مديري المديريات ومديري عموم الإدارات، موجها بتوفير كل وسائل الدعم للطلاب بهذه المجموعات، وتوفير المعلمين المتميزين، والمشهورين، والقاعات المناسبة، بالإضافة إلى حرية اختيار الطلاب للمعلمين.
كما وجه الوزير بتوعية الطلاب وتعريفهم بالمواد التعليمية والتدريبية التى تتيحها الوزارة على موقعها الرسمي والتى تتضمن شرحا وأسئلة واختبارات وروابط لفيديوهات تعليمية، للمناهج المختلفة، مؤكدا على أهمية الاعلان عن هذا الرابط على موقع الوزارة للطلاب بمختلف مدارس الجمهورية؛ وذلك بهدف مساعدتهم على التحصيل الدراسى.
وخلال الاجتماع، أصدر الدكتور رضا حجازى عددا من التوجيهات، حيث شدد على مواصلة تفعيل الغياب للمراحل التعليمية المختلفة وخاصة لمرحلتي الشهادة الإعدادية والشهادة الثانوية، والعمل على جذب الطلاب للمدارس عن طريق تنفيذ المسابقات والأنشطة المختلفة، لافتا أيضا إلى الحرص على مواصلة تنفيذ فترات المشاهدة للقنوات التعليمية “مدرستنا”، والإعلان عن جداول فترات البث.
كما شدد الوزير على استمرار دور المتابعة الميدانية للمديريات والإدارات التعليمية، لمتابعة انضباط سير العمل وانتظام الدراسة بجميع المدارس؛ حرصًا على تقديم خدمة تعليمية متميزة بجميع المؤسسات التعليمية.
وأكد الوزير أيضا على ضرورة الحرص على توافر أعلى معدلات وسائل الأمن والسلامة للطلاب وكافة العاملين فى المؤسسات التعليمية، حفاظا على سلامتهم، ومتابعة أعمال الصيانات الدورية من خلال تقارير المسئول عن الصيانة فى كل مدرسة.

الأربعاء 1 نوفمبر 2023

شهد الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، ورشة عمل نظمتها الوزارة بالتعاون مع مؤسسة “بلان انترناشونال” حول “تفعيل دور المجتمع المدني في دعم المدارس المجتمعية بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني” لمواجهة التسرب من التعليم.
وفى مستهل كلمته، رحب الدكتور رضا حجازي بالحضور من قيادات وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني والجمعيات الأهلية، مؤكداً أن الوزارة من أوائل الوزارات التي أنشأت كيانا يتعامل مع الجمعيات والمؤسسات الأهلية، وكان ذلك عام ۱۹۹۸ في ديوان الوزارة، ثم أنشأت الإدارات والأقسام التابعة في عام ۲۰۰۰ بالمديريات والإدارات التعليمية.
وأكد الوزير أن الهدف الأساسي من إنشاء هذا الكيان؛ هو تذليل الصعوبات التي تعترض الجمعيات الأهلية عند تنفيذ مشروعاتها وبرامجها بالمدارس، وكذا اقتراح برامج ومشروعات تنفذها الجمعيات الأهلية دعما للعملية التعليمية، والتنسيق بين خدمات الجمعيات الأهلية في أماكن تنفيذ المشروعات بما يدعم تطوير العملية التعليمية.
وأشار الوزير إلى الدور الفعال للجمعيات الأهلية، قائلا: “إيمانا من الوزارة بالدور الفاعل للجمعيات الأهلية أولت الوزارة اهتمامًا باقتراح مشروعات القرارات التي تساعد في تفعيل دور الجمعيات دعما لأداء رسالتها، وقد كان القرار الوزاري رقم (۳۰) لسنة ٢٠٠٠، الذي نحن بصدد تعديله الآن؛ نتاج المؤتمر القومي الأول للجمعيات الأهلية العاملة في نطاق التعليم، والذي عقد يوم 5 مارس عام ۲۰۰۰ بحضور ممثلين عن (۳۰۰) جمعية أهلية، ورئيس اتحاد الجمعيات والمؤسسات الأهلية، ووزيري التربية والتعليم والشئون الاجتماعية آن ذاك، ومحافظي القاهرة والجيزة، وكانت المطالبة بالسماح للجمعيات الأهلية بإنشاء الفصول المجتمعية وفصول رياض الأطفال، وضمها للوزارة في الأماكن التي لا توجد فيها مدارس، ولا يوجد بها عدد كاف من الطلاب لفتح مدرسة كبيرة، فجاء هذا القرار داعمًا وعنصرًا أساسيًا في مكافحة التسرب التعليمي”.
وأكد الوزير أن الخطة الاستراتيجية للوزارة (2024/2029) تضع محور الإتاحة علي رأس أهدافها، مؤكداً أن الخطة نشأت نتيجة لتحليل قطاع التعليم بالتعاون مع مؤسسات دولية كبيرة، وفي ضوء ذلك تم عمل الخطة الاستراتيجية والمحاور الأساسية، مشيرًا إلى أن التحول الرقمي والتعلم الأخضر، والجودة، والاستدامة ، والقرائية، والوعي المائي، ومحو الأمية (الوعي، والتمكين )، ودعم الموهوبين، من أهم المحاور الأساسية في الخطة الاستراتيجية.
ودعا الوزير مؤسسات المجتمع المدني، كشركاء فاعلين في صناعة القرار، لتعزيز التعاون بشكل أكبر في دعم العملية التعليمية بالمدارس المجتمعية في إطار من الآليات القانونية وأدوارها المحددة.
وأوضح الدكتور رضا حجازي أن الوزارة تبذل جهودا كبيرة لمواجهة ظاهرة التسرب من التعليم والتي تعود لعدة عوامل من بينها الفقر والعادات والتقاليد المترسخة لدى بعض الأسر، مشيرا إلى هذه الجهود لن تحقق النتائج المرجوة إلا من خلال التعاون والتكامل مع مختلف الجهات ذات الصلة وعلى رأسها مؤسسات المجتمع المدني.
ومن جهتها، قدمت الأستاذة رنده حلاوة رئيس الإدارة المركزية لمكافحة التسرب التعليمى الشكر للوزير لرعايته لهذه الفاعلية وللجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى الداعمة للوزارة، مؤكدة أن هناك العديد من الممارسات الرائعة الرائدة من قبل أغلب الجمعيات الأهلية والتى أنشأت فصول مجتمعية، بالإضافة إلى الشراكات المتميزة من المجتمع المدنى مع الوزارة.
وأوضحت أن هذه الورشة تهدف إلى إعادة صياغة للقرار لإزالة كافة المعوقات، ووضع النقاط فى أماكنها الصحيحة لمنع حدوث أي خلل، مؤكدة أن هذه الورشة ممثلة من كافة الجمعيات الأهلية التى تقوم بإنشاء مدارس مجتمعية مع القيادات المنوطة من الوزارة للخروج بعمل متميز وصيغ عادلة منظمة ومحددة.
ومن جهتها، قالت روزان خليفة المديرة القطرية لمؤسسة “بلان إنترناشيونال إيجيبت” : “إن القرار الوزاري رقم 30 لعام 2000 خطوة محورية تعزز التزامنا بمعالجة القضايا الحاسمة المتعلقة بالتسرب من التعليم والزواج المبكر، وتؤكد أيضًا على توافق الخطة مع أولويات خطتنا الإستراتيجية المتمثلة في خلق بيئة تعليمية داعمة وآمنة، تضمن إمكانية وصول الفتيات للفرص التعليمية وبجودة عالية، مؤكدة أن تعليم الفتيات والأطفال والنشء هو أحد الأولويات الرئيسية لهيئة بلان انترناشيونال، حيث نؤمن بأهمية توفير فرص التعليم لجميع الأطفال في جميع المناطق، بما في ذلك المناطق المهمشة والنائية، وتعتبر مدارس التعليم المجتمعي عنصراً أساسياً في تحقيق هذا الهدف، حيث تساهم في الحد من الأمية والتسرب من التعليم، وتعيد دمج المتسربين إلى المدارس وتضمن تعليمًا عالي الجودة”.

الخميس ٢ نوفمبر ٢٠٢٣

شارك الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني اليوم في فعاليات افتتاح وتشغيل مجمع مدارس يضم أربعة مدارس ضمن المرحلة الأولى من مشروع تطوير أرض القرية الكونية بمدينة السادس من أكتوبر بالشراكة بين صندوق مصر السيادي وأفضل الخبرات من القطاع الخاص، وذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ورئيس مجلس إدارة صندوق مصر السيادي.
وخلال كلمته في فعاليات الافتتاح، أكد الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن منظومة التعليم تضم 25 مليون طالب و60 ألف مدرسة، مشيرا إلى حتمية تطوير التعليم فى ظل الثورات الصناعية، وهو ما يستوجب وجود شراكة حقيقية مع القطاع الخاص والمجتمع المدنى؛ لتحقيق التنافسية التى بها نستطيع تحقيق التقدم المنشود.
وأشار الدكتور رضا حجازي إلى أنه فى إطار حرص الحكومة المصرية على توفير جناح استثماري آمن تضمن به تحقيق أقصى درجات الحياد التنافسي وتشجيعا للمستثمرين على المشاركة الفعالة فى المشروعات القومية وتقديم الخبرة العملية لإنجاح المشروعات التعليمية، فقد حرصت الدولة المصرية متمثلة فى وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى على تقديم العديد من الفرص الاستثمارية التعليمية والتى تجذب عددا من المستثمرين العاملين فى المجال التعليمى.
وأوضح الدكتور رضا حجازى أن خطة الوزارة الاستثمارية مرتكزة على ثلاثة محاور اساسية، وهي احترام سياسة ملكية الدولة وضرورة استغلال غير المستغل منها على النحو الذي يحقق أعلى عائد مادى وتعظيم موارد الدولة من خلالها، أما المحور الثاني يتمثل في تبجيل واحترام مبدأ الحياد التنافسي الذى يعد ركيزة مهمة لجذب الاستثمار من القطاع الخاص، أما المحور الثالث فيتمثل في تأكيد وتأصيل مبدأ الشفافية والمعلوماتية التى تحقق الثقة بين طرفى الاستثمار.
وأشار الوزير إلى أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى مؤمنة بضرورة مشاركة القطاع الخاص فى تقديم الخدمة التعليمية لما يمتلكه من خبرات تؤهله لتحسين المخرج التعليمى وتقديم مستوى دولى عالمى، مضيفا أن الخطة الاستثمارية للوزارة تتمثل فى بعض المشروعات والتى تشمل منها، مشاركة المشروعات والتى تشمل مدارس التعليم الفنى المتخصصة فى تخريج العمالة القادرة على المنافسة فى سوق العمل، لافتا إلى أنه تم إنشاء ٦٩ مدرسة تكنولوجية تطبيقية، وجاري تجهيز ١٠٠ مدرسة فى هذا الإطار، فضلا عن مشاركة القطاع الخاص فى إدارة وإنشاء مدارس تعليم عام، بمستوى عالى وأسعار مخفضة، لضمان تقديم خدمة تعليمية متميزة لأبناء الطبقة المتوسطة.
وتابع الوزير أنه يتم مشاركة القطاع الخاص الدولي في إدارة عملية الامتحانات لشهادة النيل المصرية الدولية (هيئة كامبريدج للامتحانات) لضمان شهادة دولية، كما يتم مشاركة القطاع الخاص في استغلال أصول الوزارة غير المستغلة لتعظيم الاستثمار بها.
وأكد الدكتور رضا حجازي على أن الوزارة تقوم بتشجيع المستثمرين على افتتاح مدارس خاصة جديدة وتقديم كافة التسهيلات لعدد كبير منهم بتوفير فرص تعليمية بديلة للمواطن المصري، كما تقوم الوزارة بميكنة إجراءات ترخيص المدارس للتيسير على المستثمرين، موضحًا أنه سيتم البدء بالتجربة في إدارة القاهرة الجديدة التعليمية مع عدم الاستعانة بالعنصر البشري في إجراءات الترخيص.
وأشار الوزير إلى أن الوزارة تقوم بتشجيع الصناديق الاستثمارية المتخصصة في التعليم على استثمار الأموال في إنشاء مدارس جديدة أو مدارس قائمة بأساليب إدارة جديدة ومتطورة تضمن نجاح المؤسسة التعليمية وتطويرها وغيرها من النماذج التي تؤكد حرص الوزارة على خلق مناخ استثماري جاذب للمستثمرين في مجال التعليم.
والجدير بالذكر أن مشروع تطوير أرض القرية الكونية بمدينة السادس من أكتوبر يعمل على تحويل أرض القرية الكونية من أرض فضاء إلى مجمع تعليمي متكامل حيث تشمل المرحلة الأولى من المشروع إنشاء 5 مدارس ونادي رياضي لخدمة المدارس المحيطة والمشروع بأكمله.

الخميس ٢ نوفمبر ٢٠٢٣

شهد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني والسيد حسن شحاتة وزير العمل توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وشركة “تأهيل لتنمية مهارات التميز”، الذراع المتخصص فى التعليم الفني لمجموعة نهضة مصر، بهدف تدريب ٥٠٠ طالب سنويًا من طلاب التعليم الفني في السنة الدراسية الأخيرة من التعليم القائم على منظومة الجدارات بغرض إمدادهم بمختلف المهارات الفنية والتوظيفية التي تمكنهم من تلبية احتياجات سوق العمل المحلي والدولي.
وقد وقع البروتوكول الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني والأستاذة داليا إبراهيم رئيس مجلس إدارة نهضة مصر للنشر ومؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة تأهيل لتنمية مهارات التميز،
وفى مستهل كلمته، أعرب الدكتور رضا حجازي، عن سعادته بتوقيع بروتوكول التعاون المشترك بين الوزارة، وشركة تأهيل لتنمية مهارات التميز العقد شراكة لتوفير فرص عمل جديدة لعدد (٥٠٠) فني من خريجي مدارس التعليم الفني ومدارس التكنولوجيا التطبيقية، وفق معايير الجودة العالمية للعمل بدولة فنلندا، وذلك في إطار اهتمام الدولة بتطوير منظومة التعليم الفني، وسعيها نحو الارتقاء بالتدريب المهني؛ رغبة في تحسين المهارات المهنية للعمالة المصرية في مختلف القطاعات وإعداد كوادر فنية مؤهلة على أعلى مستوى؛ لمواكبة التطورات العالمية في سبيل تلبية احتياجات سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي.
وأوضح الدكتور رضا حجازى أن هذا التعاون المشترك يهدف إلى تعليم وتأهيل طلاب وخريجي التعليم الفني، وفق معايير الجودة الأوروبية والفنلندية، وتوفير فرص عمل لهم في المجالات الفنية ذات الأولوية في مصر وفنلندا، وكذلك الدول الأوروبية، مشيرا إلى أنه من تلك المجالات الطاقة الجديدة والمتجددة، التشييد والبناء للمدن الخضراء، والرعاية الصحية، والاتصالات ونظم المعلومات، وخدمات الموانئ واللوجستيات، والسياحة المستدامة، والصناعات التكنولوجية (الخضراء)، وتدوير المخلفات الزراعة المستدامة).
وقال الدكتور رضا حجازى إن الوزارة تلتزم بتعزيز نظام التعليم والتدريب التقني والمهني الذي يزود الطلاب والخريجين بالكفاءات والمهارات اللازمة للوصول إلى فرص عمل لائقة، ويوفر للقطاع الخاص والمؤسسات الكوادر والعمالة المؤهلة التي يحتاجونها، مؤكدا أن الوزارة تسعى من خلال شراكتها مع شركة تأهيل إلى تحقيق الأولويات المتمثلة في تعزيز جودة التعليم الفني والتدريب المهني في إطار تحقيق استراتيجية مصر (۲۰۳۰)، وبناء المهارات الفنية لشباب التعليم الفني والتدريب المهني والارتقاء بها؛ لتواكب المعايير الدولية والعالمية، مع الحفاظ والتأكيد على الممارسات البيئية السليمة، وتحقيق التنمية المستدامة، وتصميم برامج للتدريب المهني والتوظيف للقوى العاملة المصرية من خريجي التعليم الفني؛ لسد فجوات سوق العمل في مختلف القطاعات ذات الأولوية في مصر، ودول الاتحاد الأوروبي، بالإضاقة إلى دعم الشراكات الاستراتيجية مع قطاعات العمل ذات الصلة من أجل المشاركة في تطوير وإدارة العملية التعليمية والتدريبية، فضلا عن رفع المهارات الفنية والعملية والمهنية لطلاب وخريجي المدارس المشار إليها؛ لتلبية احتياجات الأسواق الدولية.
وأضاف الوزير أن شركة تأهيل لتنمية مهارات التميز ستشارك في تقديم خدمات التدريب والتوظيف لطلاب التعليم الفني والتأهيل المهني على مستوى كل المحافظات المصرية، وستمكن الوزارة الشركة من القيام بالتدريبات المهنية المطلوبة لبناء مهارات الطلبة والخريجين، وتلبية متطلبات سوق العمل الفنلندي (وغيرها من الدول الأوروبية) في القطاعات الاقتصادية ذات الأولوية، وستسعى الوزارة بالتعاون مع الشركة إلى عقد اجتماعات دورية لمناقشة خطط العمل والمستجدات الخاصة بالأنشطة والمشروعات.
وخلال كلمته، توجه حسن شحاتة وزير العمل بالشكر والتقدير إلى معالي الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، على الدعوة الكريمة، التي تُؤكد على التواصل بين كافة مؤسسات الدولة الوطنية، لتنفيذ السياسات، والخطط، والبرامج المُشتركة، والتي من بينها تنمية مهارات الشباب، وربط التعليم والتدريب المِهني بإحتياجات سوق العمل في الداخل والخارج، موضحا أن توقيع هذا البروتوكول الجديد مع شركة “تأهيل لتنمية مهارات التميز “، يعد تأكيدا على الشَراكات مع القطاع الخاص لتحقيق تطور مُستدام في مجال التعليم الفني والتقني لتنمية الكفاءات وتحسين جودة العِمالة المصرية في الأسواق، وتعزيز فُرص الحصول على وظائف ذات جودة عالية ورفيعة المستوى بعد تنمية كفاءتها ومهاراتها، لتمكينها من مُواكبة التطورات الحديثة في عالم الصناعة والتكنولوجيا، والمُتغيرات التي يشهدها “سوق العمل.
وأضاف الوزير شحاتة أن هذا البروتوكول بمثابة تجربةِ جديدة ،وخُطوة هامة نحو تعزيز التعاون مع شركاء العمل والتنمية ذات الأهداف المشتركة، بإعداد جيل جديد من العِمالة المُدربة والمُحترفة، وتوفير حلول عملية للبطالة التي تشهد تراجعاً مستمراً، وكذلك لتغيير الصورة الذهنية نحو العمل الحر، والإعلاء من قيمة العمل، والمشروعات الصغيرة، تنفيذاً لتوجيهات وتكليفات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بضرورة تطوير قُدرات العُنصر البشري، ورفع كفاءة العِمالة المصرية لسد احتياجات سوق العمل، خاصة في المهن المُستحدثة، والمُستقبلية، وفي المجالات المهنية والفنية، ودعم الطلاب، والمُتدربين بالمهارات الفنية والتوظيفية التي سَتُمكنهم من سد الفجوة في الطلب على المهن الجديدة..
ومن جانبها ، صرحت داليا إبراهيم رئيس مجلس إدارة نهضة مصر للنشر ومؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة “تأهيل لتنمية مهارات التميز” ، قائلة: “نستكمل تعاوننا مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني من خلال هذا البروتوكول الجديد إذ يمثل خطوة هامة في تعزيز فرص الشباب في سوق العمل وسد الفجوة بين متطلبات القطاعات والصناعات المختلفة وكفاءات العمالة الحالية وخاصة في المهن الجديدة.”
وأكدت سعي شركة تأهيل نحو بناء شراكات استراتيجية مع المنظمات الدولية والأوساط الأكاديمية، ومؤسسات القطاع الخاص في مصر ودول الاتحاد الأوروبي، من أجل توفير خدمات تلبي المعايير الدولية في تخريج قوى عاملة ذات مهارات حديثة ومتوافقة مع متطلبات سوق العمل العالمي.
ومن جهته، استعرض الدكتور محمد مجاهد نائب الوزير للتعليم الفنى، جهود الوزارة فى تطوير التعليم الفنى، حيث أوضح أنه خلال الفترة 2018-2023 تمت الشراكة مع شركات القطاع الخاص فى إنشاء عدد كبير من مدارس التكنولوجيا التطبيقية، مشيرا إلى أنها بدأت بعدد 3 مدارس في عام 2018 ووصلت إلى عدد 70 مدرسة في عام 2023، وتم إعادة بناء مناهج التعليم الفنى على أساس منهجية الجدارات التي تركز على اتقان الخريج للمهارات المهنية والمعارف والسلوكيات المستدامة وقد طبقت المناهج المطورة في حوالي 100 مدرسة عام 2019 ووصلت الآن إلى أكثر من 1300 مدرسة في عام 2023 من اغجمالي 2700 مدرسة، بالإضافة إلى أن نسبة تصل حضور الطلاب في المدارس الفنية ذات المناهج المطورة تصل إلى حوالى 90% من الطلاب، كنا تم حتى الآن إعادة بناء 230 منهج دراسي من جميع النوعيات.
وأضاف الدكتور محمد مجاهد أنه تم إنشاء إدارة مركزية جديدة لتدريب معلمى التعليم الفنى ضمن الهيكل التنظيمي الجديد للوزارة، وإنشاء هيئة مستقلة تابعة لمجلس الوزراء لضمان الجودة والاعتماد لبرامج التعليم الفنى والتقنى “اتقان”، لافتا إلى أنه يتم حاليا تشكيل مجلس إدارة هذه الهيئة التى من المتوقع أن تضع التعليم الفنى المصرى على الخريطة العالمية.
كما أكد الدكتور محمد مجاهد أننا نلتقى اليوم لحصاد أحدى نتائج تطوير التعليم الفنى والتى تهدف إلى رفع تناقص خريجي التعليم الفني في أسواق العمل الدولية، حيث ستقوم الوزارة بتوفيع بروتوكول تعاون مع شركة “تأهيل”، بغرض رفع تنافسية خريجي التعليم الفنى لتلبية احتياجات سوق العمل خصوصا في دول الاتحاد الاوروبي، مما يمثل بداية لتوجه جديد فى استراتيجية تطوير التعليم الفنى يركز على اتقان الخريجين للمهن المطلوبة فى السوق العالمى كما يركز على اتقانهم التواصل باللغات الأوربية.

الجمعة ٣ نوفمبر ٢٠٢٣

نفذت المدارس المصرية اليابانية على مستوى الجمهورية فعاليات أنشطة متنوعة احتفالا بيوم اليابان ، وذلك تقديرا لدولة اليابان التي تعد شريكا أساسيا في مشروع المدارس المصرية اليابانية وفلسفة التعليم بها .
وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني أن مشاركة طلاب المدارس المصرية اليابانية في هذه الأنشطة يهدف إلى تعرفهم على الثقافة اليابانية من خلال ممارسة أنشطة متمحورة حول الطفل، وتقبله الثقافات المختلفة، مشيرة إلى أن تنفيذ هذه الأنشطة تم على مدار اليوم الدراسي، خلال الفترة من ۲۹ أكتوبر حتى يوم ٢ نوفمبر الجاري.
وتمثلت الأنشطة التي شارك فيها الطلاب، نشاط تعلم كلمات ومصطلحات بسيطة من اللغة اليابانية واستخدامها على مدار الأسبوع، كما ضمت الأنشطة استخدام زهرة الساكورا، التى تعتبر الزهرة الوطنية لليابان، حيث يقوم الأطفال بعمل شكل زهرة الساكورا بالورق أو بالأقمشة أو بالأوريجامي “فن طي الورق”، ويقوم الطفل بكتابة أمنيته على شكل الزهرة.
وتضمنت الأنشطة التي شارك بها الطلاب كرات الأرز “الاونيجيري” الذي يعد أشهر المأكولات اليابانية، حيث يقوم الأطفال بعمل كرات الأرز ثم تناولها على مدار الأسبوع، كما نفذ الطلاب حركات استعراضية على أنغام أغنية “مرحبا بكم في اليابان” حيث تعبر هذه الأغنية عن معالم اليابان التي تعكس الثقافة اليابانية، فضلا عن عرض فيديوهات تعبر عن الثقافة اليابانية.
وأضافت الوزارة أن هذه الأنشطة نفذت بالتوازي في كل المدارس المصرية اليابانية التى يبلغ عددها (51) مدرسة موزعة على 26 محافظة، وتمت بحضور السفير الياباني أوكا هيروشي وكاتو كين مدير مكتب الجايكا بالقاهرة ومديرة مؤسسة اليابان الثقافية ايومي هاشيموتو بالإضافة إلى المشرفين اليابانيين على المدارس في عدة محافظات والشركاء من الجانب الياباني.

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى