أخبار اليومالمرأه والرجل

وزير الصحة يشهد توقيع بروتوكول لدعم تنفيذ برامج تنظيم الأسرة وتعزيز خدمات الصحة الإنجابية

شهد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، اليوم الثلاثاء، توقيع بروتوكول تعاون بين صندوق الأمم المتحدة للسكان، ومجموعة شركات فاركو للأدوية، لصالح دعم وزارة الصحة في تنفيذ برامج تنظيم الأسرة، وتعزيز خدمات الصحة الإنجابية.
وأكد الوزير أن بروتوكول التعاون يخدم بدوره رؤية وتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية، الخاصة بالتوسع في الشراكات والتعاون مع القطاع الخاص، بما يضمن تعزيز نظام الرعاية الصحية، وحل القضية السكانية التي تضعها وزارة الصحة والسكان على رأس أولوياتها، مشيراً إلى التنسيق الدائم مع كافة الجهات المحلية والدولية لوضع الحلول الخاصة بالقضية السكانية وتنفيذها.
وأشار الوزير خلال كلمته إلى أن البرامج التي تعمل عليها الدولة لحل القضية السكانية لا تنظر بشكل أساسي إلى أعداد المواليد فقط، ولكن تستهدف تحقيق الرفاه والتنمية في المجتمع من خلال تحسين الخصائص السكانية، وتوفير حياة آمنة للأطفال المواليد في كافة مراحلهم العمرية في مختلف الجوانب (صحيًا، اجتماعيًا، نفسيًا).
ولفت الوزير خلال كلمته إلى أنه خلال السنوات القليلة الماضية حرصت الوزارة على تطوير البنية التحتية للرعاية الصحية وتطوير مختلف المنشآت الصحية، بما يضمن تحقيق الجودة والتوسع في الخدمات المقدمة للمواطنين وما تتضمنها من خدمات الصحة الانجابية.
وقام بتوقيع البروتوكول السيدة «فريدريكا ماير» ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان، والدكتور شيرين حلمي، العضو المنتدب ونائب رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات فاركو للأدوية.
وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن بروتوكول التعاون تضمن إطلاق حملة تحت شعار “مسار حياة”، تستهدف تقليل الاحتياجات الغير ملباه لتنظيم الاسرة في مصر، وتعزيز خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية وتوفير خدمات ووسائل تنظيم الأسرة ورفع كفاءة مقدمي الخدمات من الفرق الطبية بالمنشآت الصحية، فضلاً عن نشر الثقافة والوعي المجتمعي بين المواطنين.
وتابع “عبدالغفار” أنه من المقرر تدريب 2000 شخص من مقدمي خدمات تنظيم الأسرة، وفقاً لأحدث الأساليب العلمية، بما يضمن دعم خدمات التنظيم الأسرة ودعم صحة المرأة المصرية، لافتاً إلى أنه من المقرر بموجب الشراكة إطلاق عدد من العيادات الطبية المتنقلة للمناطق النائية والمحرومة لتوسيع نطاق تقديم الخدمات بها، ونشر الوعي والثقافة بين مواطنيها.
ومن جانبه أكد الدكتور حسام عباس، رئيس قطاع السكان وتنظيم الأسرة، على استمرار التعاون المثمر من خلال أكثر من مشروع مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، بما يخدم قضية السكان وتنظيم الاسرة، والمساعدة في توفير خدمات تنظيم الأسرة خاصة في المحافظات والمناطق النائية، مؤكداً على الدور الهام لشركة فاركو للأدوية في تصنيع وتوفير الادوية الخاصة بتنظيم الأسرة، كما أكد أن البروتوكول يتماشي مع رؤية القيادة المصرية الخاصة بتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص لتعزيز الصحة الهامة للمواطنين والارتقاء بالخدمات المقدمة لهم، بما يتضمنها تحسين صحة الأم والطفل، فضلاً عن تعزيز قدرات مقدمي الخدمات.
ومن جانبه قال الدكتور شيرين حلمي العضو المنتدب ونائب رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات فاركو للأدوية، أن التعاون يأتي انطلاقاً من حرص الشركة على تفعيل استراتيجيتها بعقد الشراكات مع مختلف مؤسسات القطاع الخاص والعام، بما يخدم المجتمع المصري ويعود عليه بالنفع، وذلك في إطار السعي لتأمين الاحتياجات المحلية من الأدوية وتوطين صناعتها بمواصفات عالمية، ووفقًا لقواعد جودة صارمة محلية ودولية.
ومن جانبها قالت فريدريكا ماير، ممثلة صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر، أن صندوق الأمم المتحدة للسكان يعمل من أجل إنهاء الحاجة غير الملباة لتنظيم الأسرة، لافتة إلى أن تلك الشراكة خطوة هامة تجاه تحقيق هذا الهدف، كما أن الصندوق يعتمد نهجًا متعدد القطاعات ومتعدد الشراكات لتقديم أفضل خدمات الصحة الإنجابية.

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى