مقالات الكُتاب

السعودية نحو الشرق

 

حسين عطايا ، كاتب وباحث سياسي لبناني .

تعيش السعودية ومنذ سنوات حركة سياسية واقتصادية وثقافية مُتصاعدة ومضطردة ، خصوصاً على إثر تبوء الامير محمد بن سلمان منصب ولي العهد ، حيث بدأت تظهر بصماته على التطور التي تعيشه المملكة العربية السعودية ، ولا سيما على مستوى الانفتاح والتطور الثقافي كما في السياسة والاقتصاد .

ولا شك بأن رؤيته والتي تضمنت خطة ٢٠٣٠ والتي ضمنها رؤيته للتطوير الذي تعيشه المملكة وعلى كُل الصعد ، مما يُساهم بنقل المملكة من حالٍ الى حال مُحتلفة مُتطورة بدأت من التفلت من التزمت الديني والانفتاح على الثقافات الاخرى ، كما بدأت بصمات الامير محمد بن سلمان تظهر في تشبيك العلاقات البينية للمملكة مع كُل من الامارات ومصر والاردن على وجه الخصوص لاسيما من خلال مشروع شام والذي كان العراق في ظل حكومة الكاظمي ، جزءاً من هذا المشروع .

هذا الامر يدفع بالسعودية الى تبوء مركز مهم ومتطور على مستوى الساحة الاقليمية والدولية .
مما يجعل من المملكة مركزاً إقليمياً يجذب ويجمع .
وعلى الرغم من كل التطورات والاحداث في الاقليم والعالم تبني المملكة سياساتها على مستوى مصالحها الاقتصادية والسياسية ، والتي تخدُم مصالح شعبها وتطوره .
على هذا الاساس ، يبني الامير محمد بن سلمان سياساته وتهدف زياراته ومشاركاته في اللقاءات والمؤتمرات بناء سياسة متوازنة في العلاقات الاقليمية والدولية تخدم اساساً مصالح المملكة في المقام الاول وتسعى لبناء علاقات دولية متوازنة بدل الاعتماد على علاقة فردية كما كانت في العقود الماضية ، محصورة في العلاقات السعودية الامريكية ، وعلى هذا الاساس وعلى اثر مشاركة الامير محمد بن سلمان في احتماعات مجموعة العشرين في اندونيسيا ، ومن ثم زيارته الى كوريا الجنوبية وتوقيع عدداً من الاتفاقات وعلى تنوعها تضمنت عقوداً واستثمارات تبني علاقة استراتيجية مع كوريا ، وفي زيارته الى تايلاند ايضا ، مما يُساهم في تعزيز العلاقات السعودية مع العديد من الدول والتي تخدم السياسات العامة للمملكة .
واليوم عنونت صحفاً سعودية مميزة – عُكاظ مثلاً – على صدر صفحاتها الاولى ” السعودية تتوجه شرقاً ” .

إذن ، المملكة في ظل رؤى وخطط ولي العهد الامير محمد بن سلمان ، تخطو نحو التطور النوعي وعلى مختلف المستويات ، لبناء سياسات جديدة تواجه من خلالها المرحلة الجديدة التي يتجه نحوها العالم لتؤسس لعالمٍ جديد يليق بطموحات وتطور الشباب السعودي والعربي في عالمٍ مختلف تماماً ومُتغير .

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock