أخبار اليوممحليات مصرية

لتوفير التدريب العملى لـ2000 شاب بمبادرة شباب مصر الرقمية لتلبية احتياجات سوق العمل

 

الدكتور/ عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات
يشهد توقيع بروتوكولات تعاون بين المعهد القومى للاتصالات و22 شركة من كبريات الشركات العالمية والمحلية المتخصصة فى مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات
لتوفير التدريب العملى لـ2000 شاب بمبادرة شباب مصر الرقمية لتلبية احتياجات سوق العمل وإتاحة فرص عمل وتوظيف المتميزين بهذه الشركات
الدكتور/ عمرو طلعت : مبادرات بناء القدرات الرقمية تحقق مستهدفات الحكومة فى إتاحة التدريب وخلق فرص عمل للشباب وتلبى متطلبات القطاع الخاص من الكوادر المدربة

القاهرة فى 13 سبتمبر 2022

شهد الدكتور/ عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين المعهد القومى للاتصالات التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، و 22 شركة من كبريات الشركات العالمية والمحلية المتخصصة فى مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بهدف تدريب وتنمية مهارات نحو 2000 شاب من الملتحقين بمبادرة شباب مصر الرقمية فى أكثر من 15 محور تدريبى متخصص فى أحدث مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومنها: الأنظمة المدمجة، والشبكات المتقدمة، والأمن السيبراني، وتكنولوجيات الجيل الخامس، وشبكات الألياف الضوئية، والحوسبة السحابية، والذكاء الاصطناعى وذلك لصقل خبراتهم العملية وتأهيلهم لسوق العمل وتلبية احتياجاته من هذه الكفاءات عالية التخصص، هذا بالإضافة إلى إتاحة فرص عمل للمتفوقين منهم للعمل بالشركات المشاركة فى هذه المبادرة.
وقع بروتوكولات التعاون من المعهد القومى للاتصالات الدكتورة/ ايمان عاشور رئيسة المعهد مع كل من شركات الاتصالات الأربعة العاملة فى مصر وهى: الشركة المصرية للاتصالات، وشركة فودافون، وشركة أورانج، وشركة اتصالات مصر، وكذلك كبرى الشركات العاملة فى مجال الإلكترونيات والأنظمة المدمجة وهى شركات: فاليو، وافيلابس، وسايتك، والفا الكترونيكس. وكذلك كبرى الشركات العاملة فى مجالات الشبكات والأمن السيبرانى والذكاء الاصطناعى والحوسبة السحابية وهى شركات: هواوى، وجلوبال براند، وفيكسيد جروب، وسيكيوريسيب، وزيرو اند وان، وأى تى فيجينارى، وهيتس سوليوشينز، وتك هب، وبى أم بي، وديجيتايز، وفيجينيرينج، والنظم الهندسية، والروضة، ومنصة الحريفة للعمل الحر.
كما شهد الدكتور/ عمرو طلعت مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمعهد القومى للاتصالات لتدريب شباب الخريجين على بعض المسارات المتقدمة فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ضمن مبادرة شباب مصر الرقمية.
وقع البروتوكول المهندس/ رأفت هندى نائب وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات لشئون البنية التحتية، والدكتورة/ إيمان عاشور مدير المعهد القومى للاتصالات.
حضر مراسم التوقيع عدد من القيادات التنفيذية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمعهد القومى للاتصالات، بالإضافة الى المديرين التنفيذيين وأعضاء مجلس الإدارة ورؤساء القطاعات التكنولوجية بشركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المشاركة فى المبادرة. هذا بالإضافة إلى مشاركة شركة سيسكو العالمية، وشركة أمازون العالمية، وشركة فوتينت العالمية التى تجمعهم شراكات تدريبية متميزة قائمة مع المعهد القومى للاتصالات.
وتعقيبا على التوقيع؛ أكد الدكتور/ عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن الشراكات البناءة بين القطاع الحكومى ممثلة فى وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وشركات القطاع الخاص تعد أحد أهم سمات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الذى أصبح قاطرة للتنمية، كما يعد هو الأعلى نموا بين قطاعات الدولة على مدار أربع سنوات متتالية؛ مشيرا إلى أن استراتيجية بناء القدرات الرقمية التى أطلقتها الوزارة تتضمن العديد من المبادرات التى تهدف إلى توسيع قاعدة المتدربين وإتاحة مختلف التخصصات التكنولوجية على النحو الذى يحقق مردود إيجابى لكل من الحكومة والقطاع الخاص، حيث تحقق مستهدفات الحكومة فى إتاحة فرص تدريبية وخلق فرص عمل للشباب، كما تلبى متطلبات القطاع الخاص من الكوادر المدربة والمهارات والخبرات المبنية على علم ودراسة وتدريب عملى.
وأضاف الدكتور/ عمرو طلعت أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ضاعفت خلال أربع سنوات أعداد المتدربين 56 مرة وميزانية التدريب التقنى 26 مرة لترتفع من تدريب 4 ألاف متدرب بميزانية 50 مليون جنيه إلى 225 ألف متدرب بميزانية 1.3 مليار جنيه فى العام المالى الجارى فيما ارتفع حجم الصادرات الرقمية لمصر من 3.2 مليار دولار إلى 4.9 مليار دولار فى العام المالى الماضى؛ مشيرا إلى أن توافر الكوادر الرقمية تعد عنصر جذب رئيسى للشركات لتصدير خدمات رقمية من مصر.

هذا وتهدف البروتوكولات إلى مشاركة الشركات فى تنفيذ التدريب العملى داخل مقراتها المختلفة لمدة شهر لجميع المتدربين بمبادرة شباب مصر الرقمية، وكذلك المشاركة فى تصميم المحتوى التدريبى للبرامج التدريبية المختلفة وفقا لاحتياجات العمل لدى كل شركة، بالإضافة إلى التعاون مع المعهد القومى للاتصالات فى اختيار المتدربين الملتحقين بالمبادرة، وتوفير فرص عمل للمتميزين بالمبادرة بالشركات وتوظيفهم بها فى نهاية الفترة التدريبية المقررة.
كما تنص البروتوكولات على أن مدة البرنامج التدريبى تمتد إلى أربعة أشهر بإجمالى عدد ساعات تدريبية (540) ساعة مقسمة إلى: عدد (288) ساعة تقنية وفنية، وعدد (132 ساعة) لتنمية المهارات الشخصية وإدارة المشروعات الرقمية بالإضافة إلى مهارات التواصل الفعال للأعمال باللغة الإنجليزية، وعدد (120 ساعة) تدريب عملى من خلال الشركات العاملة فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المشاركة بالمبادرة.
هذا ويتم تنفيذ المبادرة لتدريب 2000 طالب على ثلاث مراحل (كل مرحلة 4 شهور لمدة عام)؛ حيث يقوم المعهد القومى للاتصالات بتوفير التدريب فى التخصصات التقنية، وتنمية المهارات، وادارة المشروعات لمدة ثلاثة أشهر، فيما تقوم الشركات المشاركة بالمبادرة بتوفير تدريب عملى لمدة شهر أخر بمقار الشركات. ويحصل المتدربون فى نهاية التدريب على شهادات اجتياز معتمدة من المعهد القومى للاتصالات، والشركات المشاركة وكذلك على شهادة تدريب وظيفى معتمدة من الشركات.

يذكر أن مبادرة شباب مصر الرقمية تهدف إلى إعداد الشباب خريجى تخصصات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع الشركات العالمية والمحلية المشاركة فى المبادرة من خلال تنمية قدرات المتدربين فى المجالات التى يتطلبها سوق العمل الحالى والمستقبلى على الصعيدين المحلى والعالمى والتى تشمل المهارات التقنية، ومهارات الاتصال، وإدارة الأعمال وكذلك مهارات العمل الحر واللغة الإنجليزية المهنية.

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock