عاممحليات مصرية

جولة فى ادارة أطفيح التعليمية مع الاستاذ سمير حجازى

جولة رئيس التحرير

وجدى وزيرى

بداية اليوم من الساعة الخامسة صباحا تواصلت مع الاستاذ سمير حجازى مدير عام ادارة أطفيح التعليمية بمحافظة الجيزة حتى نتقابل بمحطة قطار السكة الحديد بالجيزة وتقابلنا معه وكان الاستاذ مصطفى بدر وكيل الادارة معه تقدمت له بالعزاء لوفاة السيدة والدته وتعارفت على شخصية الشيخ ابو بكر هو من رجال الازهر ويدرس ويحفظ القرأن بأطفيح..ثم  وجد المتابعة المستمرة من الاستاذ سمير حجازى حتى يكون بداية اليوم هو طابور الصباح والغريب ان الاستاذ سمير اول الموجودين رغم بعد المسافة لان ادارة اطفيح قريبة من بنى سويف من جهة الواسطة وبدأ اليوم بزيارة المدارس صباحا ومراجعة انتظام العملية التعليمية مع مراجعة الكثير من الامور .. فوجد ..قد دخل مرحلة متطورة ضمن آفاق عصر المعلومات بهدف
الاستفادة من التقنيات المتاحة في مجال نظم وتقنية المعلومات والاتصـالات، الـذي
أصبح المعيار الأساسي الذي تقاس به درجة تقدم الأمم في القرن الحالي، وهذا التقدم
مرهون بعوامل عديدة تأتي في مقدمتها أسلوب الإدارة في المتابعة وتحقيق الأهداف
المنشودة ، فقد كيف يتم أدارة الوقت ، واستخدام الجهد  بالشكل الأمثل ..واثبت مدير ادارة اطفيح
تحقيق هذا الهدف وقال حجازى إن الحكومات والدول ركزت جهودها في تـوفير
كافة المقومات اللازمة سواء على صعيد متطلبات البنية الأساسية أو تأهيل الكـوادر
الوطنية القادرة على إدخال التكنولوجيا المتقدمة لنجاح المنظومة التعليمية  وبما يتناسب مع ظـروف الدولـة،
ونجح حجازى فى  سبل استخدام تطبيقاتها في مختلف المدارس وادارة اطفيح التعليمية ، الأمر الذي تم
التمهيد له بجهود حثيثة ومستمرة بتأييد من صناع القرار في أعلى مستوياته، إذ يعتبر
خطة طموحة لإحداث نقلة حضارية وتطـوير جـذري فـي أداء الجهـاز الإداري
والتربوي .
ليأكد حجازى أهمية تطبيق استخدام التكنولوجيا في الأعمال الإدارية ، ما  أصـبح
يسمى (الإدارة الإلكترونية)، إلى ما يصحب ذلك من تطوير فـي كافـة النشـاطات
والإجراءات والمعاملات الإدارية الحالية وتبسيطها ونقلها نوعيا من الأطر اليدوية أو
التقنية الإلكترونية النمطية الحالية إلى الأطر التقنية الإلكترونية المتقدمة، بالاسـتخدام
الأمثل و الاستغلال الجيد لأحدث عناصر التكنولوجيا ونظم شبكات الاتصال والـربط
الإلكتروني الرقمي الحديث وصولا إلى تطبيق تقنية الإنترنت تحقيقا للتميز والارتقاء
بكفاءة العمل الإداري وارتفاع مستوى جودة الأداء عن طريـق إنجـاز المعـاملات
إلكترونياً.

كما وجد تناغم بين الاستاذ سمير حجازى مدير عام الادارة التعليمية بأطفيح ووكيل الادارة الاستاذ مصطفى بدر للتناغم فى العمل كما اصبح جميع العاملين بالادارة والمدارس والطلبة فى سيفونية متكاملة للنهوض بالعمل لخدمة الوطن وتنفيذ اليات العمل ..ومن ضمن جولتنا التقى حجازى بطلبة الصف الاول الثانوى بمروره بلجان الامتحان لبحث اى مشكلة وحلها فورا وقد وضح امور عديدة للطلبة ..

وتميز حجازى بتنفيذ سياسة الإدارة التعليمية و متابعة الأداء فيها وتقويم الانحرافات في الخطط بعد مقارنة النتائج الفعلية مع ما هو مخطط له ، وأكد حجازى لايمكن أن يجد حيزا من التنفيذ إلا بوجود كوادر مؤهلة وذات خبرة . ولذلك دائما يتواصل مع اصحاب المؤهلات الماجستير والدكتورا وان الإشراف التربوي يساهم في رفع مستوي الاداء لدي المعلمين وذلك من خلال ارشادهم الي كيفية توصيل المعلومات الي الطلاب بجانب تقييم المعلمين وتوطيد علاقة المعلمين بمدارسهم ،  مع تكيف  التدريب ، لزيادة  الكفاءات و استخدام وسائل متطورة.. الدمج بين تعليم المرحلة الثانوية علي الأفراد والتكنولوجيا  ومواكبة المدارس الأخري للتكنولوجيا والوسائل التعليمية المتطورة وانعكس ذلك بالنجاح علي العملية التعليمية واعتمد حجازى على أن يكون التدريب لتفعيل الكفاءة والخبرة الإدارية. العمل علي التعليم والعمل  توزيعها  حسب الأولويات وهذا يفعله بعمل لقاءات معهم ومحاضرات ويقول حجازى  ، ضرورة تفعيل المكتبات لنشر الوعي والاطلاع . توفير الوسائل التعليمية المتطورة ووضع أسلوب محدد لمتابعة التوجيهات التربوية.  إجراء المزيد من العمل في مجال الإدارة التعليمية في شتي جوانبها وربطها بالمدارس  دائما ويعمل سمير حجازى على  الوسائل التي يمكن من خلالها الوصول لزيادة فاعلية النظام التعليمي وإنتاجيته دون أن يؤدي ذلك إلي ارتفاع التكلفة. ودائم البحث في تقوية العلاقات الإدارية والانسجام والثقة بين الإدارة المدرسية والتعليمية والإشراف ومؤسساتهم المختلفة والعمل علي تشجيع الابتكارات والمبادرات والتجريب والقدرات لدي المعلمين والمتعلمين.

 

وقد وجدنا تفوق الادارة بمسابقات على مستوى الجمهورية وفى نهاية اليوم الشاق توجهنا للعودة وهو ما يتجدد يوميا لمدير الادارة ووكيلها يستمر العمل بنفس الاسلوب والطريقة لنجاح المنظومة التعليمية .

 

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock