الشرق الاوسط وأفريقيا

الاتحاد الدولي للصحافة: ندعو إلى محاسبة المعتدين على الصحفيين الفلسطينيين 

جريدة بكره أحلى

رئيس التحرير

وجدى وزيرى 

 

رام الله – ندد الاتحاد الدولي للصحافة العربية بالاعتداءات على الصحفيين الفلسطينيين في الضفة الغربية، وذلك أثناء تغطيتهم للتظاهرات المنددة بقتل نزار بنات، الناشط و المعارض السياسي.

 

و عبر الاتحاد الدولي على لسان ناطقها في فلسطين الصحفي رامي فرج الله،  عضو اللجنة الإعلامية للاتحاد في الأراضي الفلسطينية ، بأشد العبارات عن استياء الاتحاد من قمع الصحفيين الفلسطينيين،  و الاعتداء عليهم أثناء عملهم لتغطية المسيرات المنددة بقتل الأجهزة الأمنية بالضفة لبنات، مؤكدا أن الصحافة ليست خصما، و إنما تنقل الحقيقة،  مضيفا أن قمع الصحفيين يعد انتهاكا صارخا لحرية الرأي و التعبير، و المساس الخطير بحرية العمل الصحفي في فلسطين ، مبينا أن هناك قوانين دولية لحماية الصحفي الفلسطيني العامل بالأراضي الفلسطينية دون استثناء.

 

و بين الصحفي فرج الله في تصريحاته أنه سيتواصل مع مكتب الرئيس للوقوف على حيثيات هذه القضية، و العمل سويا على منع الاعتداءات على الصحفيين مستقبلا،  داعيا إلى فتح تحقيق لمحاسبة المعتدين.

 

في الوقت ذاته، طالب الصحفي رامي فرج الله،  عضو اللجنة الإعلامية للاتحاد الدولي للصحافة العربية في الأراضي الفلسطينية،  الصحفيين بتغطية الأحداث بعد مقتل بنات بكل شفافية، و موضوعية،  مضيفا:” و عدم الانجرار وراء الصحافة الصفراء و الأقلام المأجورة”، داعيا السلطة الفلسطينية إلى ضبط النفس.

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى