أخبار اليوممحليات مصرية

الائتلاف الوطنى للأحزاب السياسية يهنئ الرئيس والشعب والقوات المسلحة والشرطة بالعيد الثامن لثورة 30 يونيو

جريدة بكره أحلى

رئيس التحرير

وجدى وزيرى

اكد ناجى الشهابي ان ثورة 30 يونيو أنقذت مصر والأمة العربية من الدمار والخراب
فى ختام المؤتمر الذى عقده
الإئتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية مساء امس الثلاثاء فى فندق سفير بالدقى احتفالا بالعيد الثامن لثورة 30 يونيو المجيدة وحضره رؤساء أحزاب الائتلاف الوطني وقيادات أحزاب الائتلاف والعديد من الشخصيات السياسية والحزبية والإعلامية والعامة أعلن ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية ان الائتلاف فى بيانه هنأ الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية والقوات المسلحة المصرية والشرطة المصرية و الشعب المصرى العظيم بالعيد الثامن لثورة 30 يونيو المجيدة التى كانت حدثا ضخما أوقف مخطط شيطاني وآزاح حكم جماعة متحالفة معه وأنقذ مصر والأمه العربية من دمار وخراب كان ينتظر أن يمتد ليشعل النيران فى كل بلدانها من المحيط الى الخليج .. واضاف ناجى الشهابي المنسق العام للائتلاف ان الائتلاف فى بيانه أكد أنه يتذكر يوم 30 يونيو ويعتبره أحد أيام مصر الخالدة ويتذكر فيه ملايين المصريين التى نزلت إلى شوارع وميادين المحروسة رافضين المخطط الشيطانى الهادف إلى تقسيم الوطن ورافضين حكم المتحالفين معه ونتذكر ايضا إنحياز الجيش المصرى العظيم والشرطة المصرية الباسلة للشعب الغاضب ولثورته المدنية السلمية التى أبهرت العالم …واضاف ناجى الشهابي أن الائتلاف فى بيانه أشار إلى ان إنحياز الجيش المصرى لثورة الشعب كان تأكيدا منه على أن الشعب هو صاحب الشرعية الوحيدة فى البلاد ومصدرها وأن شرعيته تعلو على أى شرعية انتخابية حكمتها الظروف التى واكبت تلك الانتخابات … وأشار المستشار جمال التهامى رئيس حزب حقوق الإنسان والمواطنة وعضو المجلس الرئاسى للائتلاف ان الائتلاف فى بيانه أشار إلى أن مصر كانت فى مثل هذا اليوم منذ ثمان سنوات على موعد مع القدر لتكتب صفحة جديدة من تاريخها الطويل تعلن فيها قدرتها على التحدى والصمود والإنتصار على مخطط التقسيم والفوضى وبناء نهضتها الكبرى التى تعيد لها مكانتها القائدة لمحيطها العربى وعمقها الافريقي وكان سر قوتها يكمن فى جيشها العظيم وقائده العام الذى أعلن بكل قوة ووضوح وحسم فى يوم الثالث من يوليو 2013 تنفيذ أمر الشعب الذى أصدره له بثورته المدنية السلمية وانه سيوقف المخطط الدموى لهؤلاء الأشرار الذين أرادوا نشر الفوضى وإغراق الوطن فى بحار من الدماء ..واضاف المستشار جمال التهامى أن بيان الائتلاف أكد أيضا أن يوم 3 يوليو الذى أعلن فيه القائد العام للقوات المسلحة المصرية قرارات الشعب فى ثورته بخلع مندوب الإخوان فى قصر الإتحادية وتعيين رئيس المحكمة الدستورية مكانه سيظل له مكانة خاصة فى التاريخ المصرى مثل أيام مصر التاريخية 6 اكتوبر 1973 و23 يوليو 1952 وسيكتب أن الشعب المصرى فى هذا اليوم أوقف المخطط الشيطانى بخلع محمد مرسى من رئاسة البلاد … واكد الدكتور روفائيل بولس رئيس حزب مصر القومى وعضو المجلس الرئاسى للائتلاف ان بيان الائتلاف أكد أن مصر شرعت بعد نجاح ثورتها فى إقامة دعائم نهضتها الكبرى بهمة ونشاط ورؤية واضحة و كان ذلك يوم تولى قائد ثورتها الرئيس عبد الفتاح السيسى حكم البلاد فى انتخابات حرة ونزيهة وشفافة والذى سابق الزمن ليحقق إنجاز وراء إنجاز فى كل المجالات الاقتصادية والاجتماعية الزراعية والصناعية وكانت ضربة البداية حفر قناة السويس الجديدة لتعلن منها رغبتها فى المساهمة فى إزدهار الإقتصاد العالمى والتجارة العالمية ورخاء الشعوب وأنطلق منها إلى تطوير وتجديد البنية التحتية وإنشاء شبكة طرق وكبارى هى الأحدث فى العالم نقلت مصر إلى العالمية وقفزت بها 90 مرتبة لتكون فى المرتبة 29 بجوار دول العالم المتقدم …
واضاف الاستاذ رضا ابو حجى رئيس حزب مصر المستقبل وعضو المجلس الرئاسى للائتلاف ان بيان الائتلاف أكد أن إنجاز الرئيس السيسى الأعظم كان تنويع مصادر السلاح للقوات المسلحة المصرية وإمدادها بأحدث الأسلحة الجوية والبحرية والبرية جعلت الجيش المصرى التاسع عالميا وقواتنا البحرية السادسة عالميا والتى أمتلكت أحدث الغواصات الألمانية وحاملتى الطائرات ميسترال عبد الناصر وميسترال السادات ليكون لمصر أسطول شمالى يسيطر على البحر المتوسط ويحمى مصالح مصر الاقتصادية فيه وأسطول جنوبى يحمى الأمن القومي المصرى والعربى فى البحر الأحمر ويمد قواتنا الجوية بأحدث الطائرات الروسية والفرنسية التى جعلت منها القوة الضاربة الأكبر فى الشرق الأوسط القادرة على حماية الأمن القومي وردع الأعداء … واكد الاستاذ احمد حسين البراوى رئيس حزب صوت الشعب وعضو المجلس الرئاسى للائتلاف ان الائتلاف اكد فى بيانه أن مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى إستعادة افريقيا من جديد وأستطاعت أن تعيد مكانتها الإقليمية والدولية وأصبحت الاعب الرئيسى فى منطقة الشرق الأوسط والقائدة لمحيطها العربى ولعمقها الافريقي ..وعلى المستوى الدولى أصبحت مصر الان هى الحاضر الدائم فى المنتديات والمؤتمرات والمحافل الدولية وكلمتها مسموعة … أن مصر واجهت تحديات كثيرة خلال الثمان سنوات من عمر ثورتها وتغلبت عليها وأصبح دحرها للإرهاب الأسود والقضاء عليه مسألة وقت وننتظر أن يلفظ أنفاسه الأخيرة على أيدى ابطال الجيش المصرى والشرطة المصرية الذين سجلوا بدمائهم الزكية وأرواحهم الطاهرة ملحمة ستتذكرها الاجيال الجديدة .. وإضاف ناجى الشهابي المنسق العام للائتلاف ان الائتلاف فى بيانه أكد أن سد الخراب الاثيوبى هو أكبر تحدى يواجه مصر 30 يونيو بسبب تعنت اثيوبيا ورغبتها الشريرة فى حجز مياه النيل عن مصر وبيعها لها بعد ذلك والتحكم فى القرار والإرادة المصرية ..واشار الشهابي إلى أن بيان الائتلاف أكد أن بلادنا دخلت فى الوقت الحرج الذى يتأهب فيه التاريخ ليكتب صفحة مصرية جديدة تضاف إلى صفحاته تقرأها الأجيال الجديدة بمداد من البطولة والشجاعة والتخطيط والصبر الإستراتيجى الذى أشهد الدنيا تعنت قادة اثيوبيا وستقول تلك الصفحة أن قواتنا المسلحة حمت الأمن القومى للبلاد وحافظت على حقوق مصر التاريخية في مياه النيل وحررته ليستمر جريانه كما خلقه الله منذ آلاف السنين من منابعه إلى مصبه في دمياط ورشيد وستقف الدنيا كلها أن شاء الله مبهورة بما فعله أبناء الكنانة بقيادة الرئيس السيسى فى معركة تحرير النيل وأكد المستشار جمال التهامى رئيس حزب حقوق الإنسان والمواطنة أن بيان الائتلاف ذكر أن المعاهد الاستراتيجية والدبلوماسية ستنكب تدرس ما فعلته الدولة المصرية فى هذه المعركة لتستخلص منه الدروس والعبر ليتعلموا منها كيف تدار معارك الوطن الاستراتيجية ..
رئيس حزب الجيل
المنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية
ناجى الشهابي
رئيس حزب حقوق الإنسان والمواطنة وعضو المجلس الرئاسى للائتلاف
المستشار جمال التهامى
الدكتور روفائيل بولس رئيس حزب مصر القومي وعضو المجلس الرئاسى للائتلاف الوطني

الاستاذ رضا ابو حجى رئيس حزب مصر المستقبل وعضو المجلس الرئاسى للائتلاف الوطني

 

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى