الثلاثاء, أبريل 20, 2021
الرئيسيةأخبار اليوموجدى وزيرى يكشف بالمستندات والصور تزوير الشهادات لأخطر مهنة “ملائكة الرحمة” اين وزيرة الصحة و الأجهزة الرقابية؟؟
أخبار اليومتحقيقات .. ومتابعات

وجدى وزيرى يكشف بالمستندات والصور تزوير الشهادات لأخطر مهنة “ملائكة الرحمة” اين وزيرة الصحة و الأجهزة الرقابية؟؟

تحدثنا في التحقيق السابق عن اكاديميات الالقاب المزيفة والان نستكمل اخطر تزييف وتزوير وليس للالقاب فقط ولكن شهادات المؤهل والنقابة لأخطر مهنة وهى التمريض فى غياب كامل لاجهزة الدوله..  وكم من حالات توفت  بسبب عدم المعرفه وتزوير شهادات بدون خبره او مؤهل للعمل الطبى نحن اليوم بجريدة بكره احلى نفتح صفحات وتحقيقات خطيرة مطالبا وزيرة الصحة فى التحرك فورا لانقاذ مهنة التمريض من قراصنة مهنة التمريض خوفا على ارواح المواطنين رغم ان الشرطة من وقت لاخر تكشف الكثير  لدرجة القبض  على مؤسسات مضروبة لشهادات مزوره ولكن ما هو الهدف من التزوير الجديد ولماذا هو تحت رؤى النقابه؟ هناك حديث على ان الاهمال من النقابة العامة للتمريض والسبب شبة تواضئ لان بعض القائمين على النقابة تربطهم صلة بالمعاهد الخاصة وبالتالى فالتزوير وعدم كشفهم يؤهل هولاء للعمل الطبى ويساعد بجذب فئة اكبر ولكم بالمستندات التزوير للشهادات وكارنيهات النقابة.

وعند سؤال اصحاب المهنة كانت الاجابة من اسلام محمد فتحي

اكاديميات تمريض الخاص هي كارثه حلت علي التمريض المصرية وانتشرت لعدم وجود الرقابه الاداريه من وزير الصحه او نقابه التمريض او وزاره التعليم العالي وهي مؤسسات تجذب طلاب المدارس الفنيه او غير الفنيه بحجه العمل في مهنه التمريض والان هما يقونون بتزوير كارنيهات النقابه وتصاريح مزاوله مهنه الرسميه للعمل في المستشفيات الخاصة ولعدم وجود الرادع كثر التزوير وهما اولا يهددون المنظومه الصحيه في مصر ثانيا يهدرون تعب طلبه ثانويه عامه ومجهوداتهم في نيل اعلي المجاميع لدخول كليات ومعاهد التمريض ثالثا يهدرون فرصه خريجي كليات ومعاهد التمريض واخذ امكانهم في المستشفيات الخاصة رابعاً يسيئون لسمعه التمريض المصري خامساً يهدرون حياة الكثيرين من المرضه لعدم دراستهم كل مجالات التمريض
لذلك يجب وضع قانون من مجلس النواب بالسجن والغرامه لاي شخص يقوم بفتح اكاديميه تمريض ونفس العقوبه علي المستشفيات الخاصة التي تسمح لهم بالعمل فيها وابتكار طريقه لكشف التزوير

ويستكمل عمرو كمال الشيخ
إن التعدي علي مهنة عظيمة مثل مهنة التمريض يعد إنتهاكا خطيرا لقوانين ممارسة المهنة و يشكل خطرا شديداً علي حياة المرضي.
فحياة المرضي ليست لعبة كي يتحكم فيها مجموعة من المتطفلين عديمي الضمير الذين باعوا ضمائرهم و زوروا أوراقا رسمية كي يمارسوا مهنة هم أبعد ما يكون عن قواعد ممارستها.
نخاطب كافة الجهات المعنية سرعة إتخاذ حزمة من الاجراءات العاجلة لوقف هذه المهزلة و عمل حملات تفتيش علي كافة المؤسسات الصحية الخاصة لحصار و ملاحقة كل المزورين المتطفلين علي المهنة
ويستكمل الحديث رامي عبد المغني سيد
التزوير طبعا بيعمل مشاكل كتير واهمها انك تزور وظيفتك وتكون ممرض خريج التعليم العالي مع انك لم تدرس في الجامعه او المعاهد الحكوميه المتخصصه . ولهذا يتم تقليل الفرص للوظائف للخريجين مع العلم أن التمريض الخاص ممكن أن يعمل ف المستشفي تحت مسمي مساعد تمريض
لذلك يجب الضرب على هذه الكوارث بيد من حديد وتستكمل
دنيا ابراهيم احمد
بكالوريوس تمريض
الشخص اللي ياخد تصريح مزور لممارسة التمريض
دا مجرم في حق الانسانيه
الشخص دا بيكدب علي نفسه اولا لانه غير مؤهل علميا للعمل وفهم طبيعه جسم الانسان بسبب قله الماده العلميه اللي بيدرسوها
بكدا بياذي نفسه وبياذي المريض
ودا راي الشخصي ويستكمل الحديث
ابراهيم فارس حليم
يقوم بعض الأشخاص أو الجهات التي تنصب على بعض خريجين الدبلومات الفنيه أو من لا يمتهن مهنه ، بالنصب عليهم بأنه قادر على مزاوله مهنه التمريض بكارنيهات مزاوله المهنه ولكنها مزوره وعليها شعار نقابه التمريض تحت مسمي فني تمريض وأخصائي التمريض ، مقابل مبالغ ماليه كبيره ولقد كثرت تلك الأعمال التزويريه تلك الأيام ليقوموا بالعمل في المستشفيات الخاصة والتي يتغافلها كثير من الجهات المعنية بالتفتيش والمراقبة منها وزاره الصحه، مما ادي الي تقليل فرص عمل التمريض الحامل لمزاوله المهنه وان تم توظيفهم يكون بمبالغ زهيدة جدا ، وتكون موت المريض بسبب انه يتم علاجه تحت ايدي أشخاص يتظاهرون أنهم ممرضون وهم لا يعرفون شيئا عن المهنه وتشويه صورة التمريض والطب ويستكمل الحديث
محمد عبدالغني خطاب
اكيد أنا ضدة فكرة التزوير أي مهنة علشان تمارسها لازم يكون فيه مسار تعليمي ليها التمريض مش حرفة علشان اي حد يشتغله ده علم ومهارة ومن يزور ترخيص مزاولة لا يلومنا الا نفسه لو حصل تفتيش وزاري الموضوع فيه غرامة كبيرة وحبس لازم وزاره الصحه تتعامل مع هذه الكارثه بكل حزم كونها كارثه لاتقل عن كارثه وباء كورونا وتستكمل الحديث
شيماء احمد محمد
رأيي في الاكاديميات اللي بتدي كارنيه مزور لمزاولة مهنة التمريض ده يعتبر حرام لان دي تعتبر ارواح ناس وثانيا حرام أن احنا كتمريض درسنا وتعبنا وهلكنا علشان ندخل تمريض ونكمل كليات علشان في الاخر واحد خريج صنايع ولا تجارة ولا اعداديه حتي يشتغل تمريض ويلعب بأرواح الناس و في الاخر قدام الناس يعتبر ممرض لان الناس مش حاتبص لشهادتة المفروض الناس دي تتحاسب وأصحاب المستشفيات اللي تشغل النوع ده من الناس تتحاسب المهنة بقت بتلم اي حد يعرف يدي حقنة بقي ممرض ولازم الاكاديميات دي تتقفل بقانون من مجلس النواب.

وانتهى اراء العاملين بمهنة التمريض ولكن الان بلاغ للنائب العام ووزيرة الصحة ووزير الداخلية للتدخل فورا للتحقيق والحد من هذه الكارثة والتحقيق مع نقيب النقابة العامة للتمريض لمعرفة لماذا لا يوجد سستم لمعرفة الكترونى لمعرفة هولاء المزورين.

ولا يزال التحقيق مستمر.

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات