الإثنين, أبريل 19, 2021
الرئيسيةمقالات الكُتابالمغالطات الحقوقية واهدافها علي مصر
مقالات الكُتاب

المغالطات الحقوقية واهدافها علي مصر

جريدة بكره أحلى رئيس التحرير وجدى وزيرى
كتب / محمد ابو صالح
البيان الصادر من مجلس حقوق الأنسان الأممي والذي يطالب مصر بالتوقف عن اصدار قوانين مكافحة الأرهاب لم يحظي باي تاثير علي المستوي الأفريقي او علي مستوي الشرق الأوسط . حيث ان هذا البيان تضمن العديد من المغالطات المغايرة للواقع والداخل المصري التي لا يعيرها الشعب المصري اى اعتبار ويرفضها جملة وتفصيلا . هذا البيان اعتمد في طياتة علي اتهامات مرسلة واكاذيب وادعاءات مضللة تنم علي اهداف مسيسة ونهج غير متوازن مردد لمعلومات وبيانات من وسائل اعلام واطراف خبيثة دون الرجوع الي المصادر المصرية الرسمية التي لن تالوا جهدا في ايضاحها وبيانها .
جهود مصر الداخلية والأقليمية في حفظ الامن والأستقرار استحقت الأشادة من المجتمع الدولي كما استحقت التأييد بقيامها بدور محوري وفعال في حفظ الأمن وتحقيق الأستقرار ونزع فتيل الأزمات وتجميع الفرقاء بالمنطقة مثال علي ذلك الدور المحوري والأساس التي قامت به الدولة المصرية في الازمة الليبية وفي نفس السياق ما تبذلة الحكومة المصرية من جهود واضحة وعميقة لتحسين معيشة المواطن المصري والجهد الحثيث لاقامة المشروعات التنموية واعادة هيكلة البنية الاساسية التى كانت تعاني من الاهمال والتهالك فاورثت مشاكل اقتصادية واجتماعية وثقافية كثيرة .
ليس لدي احد اى شك ان الدولة المصرية بكل مؤسساتها دولة كبيرة لا تحتاج أى وصاية من احد ترفض تعدي خطوطها الحمراء فهي صاحبة الحق في رسم خطوط واضحة من المعايير الموضوعية دون ان تكون هناك أى محاولة في ازدواج هذه المعايير او حدوث انتقائية مغرضة في التعامل لتحقيق اهداف وضغوط سياسية ليس لها علاقة بحقوق الأنسان .
والغريب في هذا الأمر ان هناك كثير من الدول التي شاركت في اصدار هذا البيان يشوبها انتهاكات لحالة حقوق الانسان في تعاملها مع مواطنيها او مواطني الدول الأخري ومنها بشكل خاص قضايا التمييز والعنصرية وهي اعلي انتهاكات الانسانية .
هذا البيان وما تضمنة من مغالطات واكاذيب يفرض علينا التكاتف والتلاحم لنكون علي قلب رجل واحد مع السعي الحثيث لتشكيل مجلس حرب اعلامي يضم عدد من الاعلاميين والخبراء لرسم استراتيجية واضجة ومعلنة لمواجهة ما يواجهنا طوال الوقت مع قيام هذا المجلس بالتعاون مع سفراؤنا في كل دول العالم لتسليط الضوء علي حقيقة ما يجري في مصر من تنمية شاملة وتحسين الأحوال المعيشية للمواطنين والحرص علي صون كرامة وحقوق المواطنين من خلال تشريعات وقوانيين تكفل تلك الحقوق .
حفظ الله مصر وشعبها العظيم وقيادتها الحكيمة

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات