الجمعة, يناير 22, 2021
الرئيسيةمقالات الكُتابمحمود يحيي سالم …. يكتب الانسحاب ( الهادئ ) .. و ( ايضا ) !!!!! ___________________________
مقالات الكُتاب

محمود يحيي سالم …. يكتب الانسحاب ( الهادئ ) .. و ( ايضا ) !!!!! ___________________________

جريدة بكره احلي موقع الاخبار المتميز
بشكل هادئ وفى توقيت بالغ الاهميه … ينسحب (محمود يحيي سالم) من الساحه السياسيه تماما ومن العمل التطوعى والخدمى ( نهائيا ) … وغ ( ايضا ) !!! .. لابد وان يؤخذ فى الاعتبار ( رفض ) محمود يحيي سالم لاى نقاش حول هذا الموضوع او محاولات من البعض للرجوع عن قرار الانسحاب من الساحه السياسيه والعمل التطوعى … كما انه رفض الانضمام لاى كيان سياسى من تلك الكيانات السياسيه الناجحه والرسميه والمعروفه … وايضا الكيانات الغير معروفه … كما وجه الشكر والاعتذار لكل من الساده ( مستقبل وطن والشعب الجمهورى والوفد والمصريين الاحرار ) .. الشكر لدعوتهم له للانضمام اليهم .. وايضا الاعتذار لرفضه التام لممارسة العمل السياسى ( نهائيا .. نهائيا ) ولانقاش ولاجدال فى هذا الامر مهما كان .. مع تحمله مسئولية الحرب الشرس التى قد يشنها البعض ضده .. او الاساءة اليه والتشهير به ويقولها صراجة ( تعلمنا ان الهدوء والصبر وعد م الاهتمام بكل مايقال ومايسيئ لشخصنا هو فى حد ذاته قرار قد يزعج المسيئ الينا وستتوقف الالسنه تماما عندما تجد ان لارد ولااهتمام بكل تلك التفاهات حتى ان وصلت الى اهانة الكرامه والشرف والتاريخ وقال صراحة :-
– انتهت وتلاشت من ذهنى ( نهائيا ) فكرة ممارسة العمل السياسى واعاهد الله واقسم بذاته العليا ( جل علاه ) ان منتصف ديسمبر 2020 هو يوم النهايه الفاصل بينى وبين الساحه السياسيه والعمل الخدمى الى الابد . . الى الابد .. الى الابد
وصباح الاربعاء 16 ديسمبر 2020 هو صباح الحريه وبداية الانطلاقه الى عالم جديد هادئ مستقر .. وبعيد كل البعد عن عالم الــــــــــــــ ( ……………… ) ورحم الله احسان عبد القدوس فهو الوحيد الذى كان يشير بالنقاط داخل هلالين ( … ) الى معانى عميقة جدا جدا .. تدل على الحزن والاستياء والرفض التام لامور تقع على ارض الواقع .. بغض النظر عن المعانى الاخرى التى توضع مابين هلالين وكان المقصود منها الاشارة الى امور لاينبغى نشرها كونها ( للكبار فقط ) ….

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات