الخميس, يناير 21, 2021
الرئيسيةعامالدكتور محمود يحيى سالم يكتب ما بعد الكارثة
عاممقالات الكُتاب

الدكتور محمود يحيى سالم يكتب ما بعد الكارثة

جريدة بكره احلي موقع الاخبار المتميز
لم ولن تمحو يد السنون من ذاكرتى عبارة ( الروائى ) العملاق القدير المبدع الراحل ( دوستويفسكى ) .. العبارة هى :-
– ( احيانا لايريد البعض سماع الحقيقة .. لانهم لايريدوا رؤية اوهامهم تتحطم )
صدق الرجل فى عبارته .. وانا محمود يحيي سالم اقول لكم يا ( ايها .. البعض ) انتم فى اوهامكم ( ليل نهار ) وكل منكم بعيد كل البعد عن الحقيقه والواقع والصدق .. انتم حتى هذه اللحظه فى عالم اخر غير العالم الذى يعيش فيه كل عاقل ….
ارى اهل مصر فى الشوارع ليل نهار فى الحارات والدروب والازقه والميادين … كل منهم يعيش وكأن شيئا لم يحدث فى العالم … العالم ومصر فى كارثه … كارثه بكل المقاييس .. كارثه لااحد من اهل المحروسه ( الا من رحم ربى ) لااحد يدرك حجمها .. لااحد يعلم ان العالم ومصر فى وباء قاتل مدمر لايرحم غنى اوفقير .. قوى او ضعيف .. ملك او صعلوك .. مؤمن او كافر … صغير اوكبير …
الناس فى المحروسه (كالمعتوه) فى الصحراء يحمل الماء ثم يسقى ( الصبار ) حتى وان ادى ذلك الى موته عطشا … هكذا الناس فى المحروسه هم فى صحراء الوباء وامامهم طرق الوقايه والحمايه ولااحد يبالى … زحام فى كل مكان والعين ترى ( تلاصق الاجساد فى كل مكان .. لااحد يعطى اهميه للفيرس . لااحد يهتم بحجم الكارثه …. حتى فى المواصلات العامه قليل جدا من الناس من يلتزم بوضع ( الكمامه ) على فمه وانفه !!!!!
اى نوع من البشر انتم يا(بعض) اهل المحروسه .. من انتم بالله عليكم .. وماهو مفهومكم عن الحياه الطبيعيه التى لابد وان يعيشها كل عاقل …. ؟!!!
صدق الدكتور المفكر الفيلسوف الاديب الراحل مصطفى محمود عندما قال :-
– ( لو انتشر فيرس قاتل فى العالم .. واغلقت الدول حدودها .. وانعزلت خوفا من الموت المتنقل ….. – ستنقسم الامم الى فئتين – فئة تمتلك ادوات المعرفه .. وتعمل ليل نهار لاكتشاف العلاج .. والفئه الاخرى تنتظر مابعد الكارثه او مصيرها المحتوم … وقتها ستفهم المجتمعات ان العلم ليس اداه للترفيه … بل وسيله للنجاه ..
صدق الرجل فى كلامه .. وانا محمود يحيي سالم اقول و(حسرتاه ) على دول العالم الثالث والمنطقة العربيه التى تنتظر مصيرها المحتوم ومابعد الكارثه … انها الدول التى تتدعى العلم والمعرفه وللاسف هم اكثر شعوب العالم جهلا واهمالا وفسادا وفوضى … صدق العظيم الراحل ( برنارد شو ) عندما قال :-
احذر من ادعاء العلم .. فهو اخطر من الجهل !!!!
لماذا نفعل فى انفسنا كل هذا ؟
صدق اديب نوبل الراحل العظيم نجيب محفوظ عندما قال : –
– اتحدى اسرائيل ان تفعل بنا كما فعلنا بأنفسنا …
لماذا يعشق البعض الاهمال وعدم تحمل المسئوليه والفوضى والاصرار على ممارسة كل مايؤدى فى النهايه الى كارثه … ..
يااهل المحروسه .. ان الفيرس يتحور ويتجدد والعالم فى طريقه الى موجه ثالثه .. ومصر انتشر فيها الفيرس بشكل مرعب .. مرعب .. مرعب .. فهناك عشرات الالف من الذين اتخذوا قرار العزل فى بيوتهم بعد اصابتهم بالمرض .. وعدد المصابين فى مستشفيات العزل يؤكد تماما اننا فى حالة خطر شديد على الوطن …
يااهل المحروسه لايوجد بقاء على قيد الحياه بعد الكارثه .. والكارثه فى طريقها الينا ان لم نتخذ موقف ايجابى ونتحمل المسئوليه بشكل كامل ونتخذ من طرق الوقايه من الفيرس وسيلة انقاذ لنا جميعا … مصر تتعرض لخطر مدمر وكارثى فالفيرس ينتشر بسرعة فائقة … عشرات الموتى يوميا بينما على الجانب الاخر لاتزال ( المسخره ) والسفاله والقذارة والنجاسه على شبكات التواصل الاجتماعى ( لاتزال مستمره ) .. ومنشورات وموضوعات هى قمة قمم التدنى و ( السفاله ) واللامبالاه والفراغ والجهل والحقاره …. اين الصفحات التى تتسم بالموضوعيه والارشاد والتوجيه والتوعيه والتثقيف ؟!!!!!
بالله عليكم يا ( ايها البعض ) هل انتم ( مصريون ) ام انكم من كوكب اخر ؟!!!
ولنا لقاء اخر فى الجزء الثانى من المقال

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات