الإثنين, يناير 18, 2021
الرئيسيةأخبار اليوملفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى يعود إلى أرض الوطن بعد زيارته الرسمية لجمهورية البرتغال
أخبار اليومتحقيقات .. ومتابعات

لفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى يعود إلى أرض الوطن بعد زيارته الرسمية لجمهورية البرتغال

متابعات وجدى وزيرى
عاد إلى أرض الوطن الفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى والوفد المرافق له بعد إنتهاء زيارته الرسمية على مدار اليومين الماضيين لجمهورية البرتغال ، حيث أجريت مراسم الإستقبال الرسمية وإستعراض حرس الشرف وعزفت الموسيقات العسكرية السلام الوطنى لكلا البلدين.

وأجرى القائد العام خلال الزيارة جلسة مباحثات مع السيد / جوا جوميز وزير الدفاع البرتغالى حيث تم بحث علاقات التعاون على الصعيد العسكرى وسبل دعمها بما يحقق صالح البلدين ، وأشاد السادة وزيرى الدفاع بالعلاقات المصرية البرتغالية ومدى توافق الرؤى بين البلدين حول مختلف الموضوعات ذات الإهتمام المشترك وأعرب السيد وزير الدفاع البرتغالى خلال الجلسة عن سعادته بتلك الزيارة نظراً لما تمثله مصر من أهمية إستراتيجية بمنطقة الشرق الأوسط .

وإستمع الفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى إلى عرض تقديمى من رئيس إتحاد الصناعات العسكرية البرتغالية بحضور وزير الدفاع البرتغالى ، أوضح من خلاله إمكانيات قطاعات الصناعات الدفاعية البرتغالية ، كما تم بحث سبل تعميق التعاون بين البلدين فى مجال التصنيع المشترك وتبادل الخبرات العلمية والتكنولوجية .

وقام الفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى بزيارة لقاعدة لشبونة البحرية البرتغالية والتى تعد من أقدم القواعد البحرية فى العالم حيث إستمع إلى عرض تقديمى عن القاعدة وما تضمه من قطع بحرية متعددة الطرازات .

وفى ختام الزيارة أعرب الفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى عن إعتزازه بالعلاقات الممتدة من الشراكة والتعاون مع البرتغال ولاسيما فى المجال العسكرى ، معرباً عن تطلعه إلى إستمرار الشراكة العسكرية الوثيقة بين البلدين .

حضر اللقاءات عدد من قادة القوات المسلحة المصرية والبرتغالية .

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات