الأربعاء, أكتوبر 21, 2020
الرئيسيةالفنقصاصات من كتاب “صباح فخــري … سيرة وتراث ” للأديبة شذا نصار
الفن

قصاصات من كتاب “صباح فخــري … سيرة وتراث ” للأديبة شذا نصار

د شذا نصار

بعيداً عن أنوار الكورونا الصاعقة … وباستراحة محارب … يطيب لي في ذكرى مرور عام على صدور كتابي : “صباح فخــري …سيرة وتراث” أن أضع بين يدي قراء (جريدة بكرة أحلى) قصاصات من الكتاب لمحبي الفن الأصيل .

إنها حلب !؟!؟
أجمل أوابد الأرض ..وأقدم مدنها …
لست أدري …. أحلب التاريخ !!أم التاريخ حلب ..
عُجن الزمن بك يا حلب وامتزج ..
يشيخ معك ..
تؤنسين قدسيته ..
تجرينه إلى أزقتك الضيقة ..ليتذكر غرامه القديم ..
تتجولين معه في عتق أسواقك ..
ليضع حول عنقك شالاً من حرير..جاء به من هند وصين ..
تسبقينه فيتسلق أسوار قلعتك الجميلة ..
تجتران ذكريات عشقكما بين جدرانها الصلبة غير آبهين لبطش غزاتها ، ولا لعظمة ملوكها ..
في أرض ديارها كان عناقكما …
وهناك زفكما القدر في زيجة لا طلاق بعدها ..
تستيقظان معاً ..
تمشيان سوا سوا ..بين الجنائن والخمايل ..
وتحت شجيرات القراصية . ..وكروم الفستق ..
تشنفان آذانكما بغناء البلبل على غصن الفل ..
وصدح فخر الصباح في خمرة الحب ..
تعيشان حلو الحياة ومرها ..
يصحيك زمانك كلما غفوت ، أو كبوت ..
وينفض عنك غبار الكسل ليقول :
حلب يا معشوقتي ..
أنا وأنت صنوان …
نحن الزمن الذي يشيخ ولا يفنى .
شذا نصار

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات