السبت, سبتمبر 19, 2020
الرئيسيةعامالمرأه والرجلأمل مسعود تكتب الباقيات الصالحات
المرأه والرجل

أمل مسعود تكتب الباقيات الصالحات

إن تخيلاتك والرؤي التي تسمح لأنفسنا بأن تراودنا علي قدر كبير من الأهمية ومن المهم بالنسبه لنا جميعا أن نشعر بأننا قادرون علي تحقيق أحلامنا
عن نفسي اؤمن بشدة اننا قادرون علي ذلك
ولكن يتطلب تحقيق هذا الكثير من العمل حيث إن هذا الأمر لن يتحقق بشكل سحري لذا أطلق العنان لخيالك يتصور كل ماتريد تحقيقه احلم و احلم وحقق حلمك
بالأمس كنت في جمعية الباقيات الصالحات وسمعت الدكتورة عبله الكحلاوي وهي تتحدث عن حلمها وحلم زوجها رحمه الله عاليه وكيف بدأ الحلم من مكه المكرمه وحلم لخدمه المسنين دار أبي ودار أمي وايضا دار لخدمة أطفالنا من مرضي السرطان دار ضنايا حلم كبير يحتاج الي جهد كبير واموال كثيره جدا ولان الحلم لوجه الله وابتغاء مرضاته ومن أجل أن يعيش الآباء والأمهات حياه كريمه في نهاية العمر وخاصه لومصابيين بمرض الزهايمر وقالت امنا العظيمه ماما عبله الكحلاوي إن الحلم بدأ في مكه وكما تكون الصلاة والصدقات والصيام بمائه ألف صدقه كان رزق الحلم بمئات الآلاف و تبرعت بمجوهراتها كلها وتبرع أهل الخير والبر حتي تحقق الحلم الكبير وتم بناء العيادات وبناء أماكن الإقامة إنها مجموعة من الدروس المستفادة
إحلم وكن علي يقين من إن الله معك في تحقيق أحلامك وكن صاحب إرادة قوية تحول الآلام إلى آمال تساهم في جبر الخواطر وهي من أهم العبادات وهكذا تكون الباقيات الصالحات رصيد من الحسنات في يوم الحساب

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات