الأحد, نوفمبر 17, 2019
عاجل
الرئيسيةأخبار اليوممركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يحتفل بالمولد النبوي على طريقته الخاصة
أخبار اليومالمرأه والرجل

مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يحتفل بالمولد النبوي على طريقته الخاصة

أطلق المركز مجموعةً من الفعاليات المتنوعة، والأنشطة المختلفة، والتي من ضمنها حملات متخصصة في التعريف بسيدنا رسول الله ﷺ، وعلىٰ رأسها حملة: (خَلْقًا وَخُلُقًا)، في إطار احتفالِ مركزِ الأزهرِ العالميِّ للفتوىٰ الإلكترونية بالمولد النبوي الشريف.

تأتي هذه الحملة مبينةً خصالَه ﷺ الشريفةَ، وملقيةً الضوءَ علىٰ صفاتِه المُنيفةِ؛ فقد وصفه ربنا عز وجل بقوله: {وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٍ} [القلم: 4].

وتهدف الحملة إلىٰ التعريف بخَلْق وخُلُقِ سيدنا رسول الله ﷺ من خلال رسائلَ يوميةٍ ينشرها المركز علىٰ وسائل التواصلِ الاجتماعيِّ خلالَ شهر ربيعٍ الأنور.

حسن صورته وكمال خلقته
كان سيدنا رسول الله ﷺ أحسنَ الناس صورة، وأتمَّهم خلقة، وأجملهم هيئة، لَمْ يُرَ قَبْلَهُ وَلَا بَعْدَهُ مِثْلَهُ ﷺ؛ فعن سيدنا الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ رضي الله عنهما قال:«كَانَ رَسُولُ اللهِ ﷺ رَجِلًا، مَرْبُوعًا، بَعِيدَ مَا بَيْنَ الْمَنْكِبَيْنِ، عَظِيمَ الْجُمَّةِ إِلَىٰ شَحْمَةِ أُذُنَيْهِ الْيُسْرَىٰ، عَلَيْهِ حُلَّةٌ حَمْرَاءُ، مَا رَأَيْتُ شَيْئًا قَطُّ أَحْسَنَ مِنْهُ» متفق عليه.

ومعنىٰ رجِلًا: بكسر الجيم صفة للشَّعر، أي: في شعره تَثَنٍّ قليلٌ، ليس شديدَ الاسترسال، ولا شديدَ التَّجَعُّد، وخير الأمور أوسطها.
ومعنىٰ مربوعًا: أي متوسطًا بين الطول والقِصَر.
وبعيد ما بين المنكبين: أي عريض أعلىٰ الظهر.
والجُمَّة: بضم الجيم وتشديد الميم المفتوحة، وهي ما سقط من شعر الرأس ووصل إلىٰ المنكبين.
والحُلَّة: ثوبٌ له ظهارة وبطانة، أو ثوبان: رداء وإزار.

وعَنْ سيدنا عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ رضي الله عنه قَالَ:«لَمْ يَكُنِ النَّبِيُّ ﷺ بِالطَّوِيلِ وَلَا بِالْقَصِيرِ، شَثْنُ الْكَفَّيْنِ وَالْقَدَمَيْنِ، ضَخْمُ الرَّأْسِ، ضَخْمُ الْكَرَادِيسِ، طَوِيلُ الْمَسْرُبَةِ، إِذَا مَشَى تَكَفَّأَ تَكَفُّؤًا كَأَنَّمَا يَنْحَطُّ مِنْ صَبَبٍ، لَمْ أَرَ قَبْلَهُ وَلَا بَعْدَهُ مِثْلَهُ ﷺ» أخرجه الترمذي وقال: حسن صحيح.

ومعنىٰ شَثْن: أي ممتليء الأصابع.
وضخم الرأس: بما يتناسب مع جسده الشريف ﷺ.
والكراديس: رؤوس العظام أو مجتمعها كالركبة والمنكب.
والمَسْرُبَة: الشَّعر الدقيق الذي يبدأ من الصدر وينتهي بالسُرَّة.
ومعنىٰ تكفأ تكفؤًا كأنما ينحط من صبب: إشارة إلىٰ سرعته وهِمَّتِه كمن ينزل من منحدر ﷺ.

(حُسْنُ عِشْرَتِهِ وَصِدْقُ مُعَامَلَتِهِ ﷺ)
كان سيِّدُنا رسولُ اللهِ ﷺ أفضلَ الناس خَلْقًا وَخُلُقًا، وأسهلَهم معاملةً، كلُّ مَنْ خالطهُ معرفةً أحبَّه، وسيرتُه ﷺ خيرُ شاهدٍ علىٰ ذلك؛ فقد كَانَ سيدُنا عَلِيُّ بنُ أبي طالبٍ رضي الله عنه إِذَا وَصَفَ رَسُولَ اللهِ ﷺ قَالَ:”…أَجْوَدُ النَّاسِ صَدْرًا، وَأَصْدَقُ النَّاسِ لَهْجَةً، وَأَلْيَنُهُمْ عَرِيكَةً، وَأَكْرَمُهُمْ عِشْرَةً، مَنْ رَآهُ بَدِيهَةً هَابَهُ، وَمَنْ خَالَطَهُ مَعْرِفَةً أَحَبَّهُ، يَقُولُ نَاعِتُهُ: لَمْ أَرَ قَبْلَهُ وَلَا بَعْدَهُ مِثْلَهُ ﷺ” أخرجه الترمذي.

وهذا حديثٌ جامعٌ، يبيِّنُ كمالَ أخلاقِهِ، وجمالَ صفاتهِ، وحسنَ عشرتهِ، وصدقَ معاملتهِ ﷺ.
ومعنىٰ ألينهم عريكة: أي أسهلهم معاملةً وطبعًا وخُلُقًا.
ومعنىٰ عِشْرَة: أي صُحْبَة.
وبديهة: أي فجأة.
وناعِتُهُ: واصِفُهُ.

بهاء طلعته
أكرم اللهُ نبيَّهُ ﷺ بطلعة بهية، تكسوها هيبةٌ ووقارٌ؛ فعَنْ سيدِنا جَابِرِ بْنِ سَمُرَةَ رضي الله عنه قَالَ:«رَأَيْتُ رَسُولَ اللهِ ﷺ فِي لَيْلَةٍ إِضْحِيَانٍ، وَعَلَيْهِ حُلَّةٌ حَمْرَاءُ، فَجَعَلْتُ أَنْظُرُ إِلَيْهِ وَإِلَىٰ الْقَمَرِ، فَلَهُوَ عِنْدِي أَحْسَنُ مِنَ الْقَمَرِ» أخرجه الترمذي.
ومعنىٰ إضحيان: أي مضيئة مُقْمِرَة.
والحُلَّة: ثوب له ظهارة وبطانة، أو ثوبان: رداء وإزار.

مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يحتفل بالمولد النبوي على طريقته الخاصة
مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يحتفل بالمولد النبوي على طريقته الخاصة
مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يحتفل بالمولد النبوي على طريقته الخاصة
بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات