الرئيسيةحوادث من كل مكان“الأموال العامة” تضبط شخصين بالغربية وسوهاج لاستيلائهما على أكثر من 4 مليون جنيه
حوادث من كل مكان

“الأموال العامة” تضبط شخصين بالغربية وسوهاج لاستيلائهما على أكثر من 4 مليون جنيه

نجحت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، في ضبط شخصين بالغربية وسوهاج قاما بالنصب والاحتيال على عدد من المواطنين والاستيلاء على أموالهم بزعم توظيفها في أنشطة تجارية.

تلقى ضباط مباحث الأموال العامة من بفرع الإدارة بوسط الدلتا من (8 مواطنين – مقيمين بالغربية)، بلاغا بقيام (مدير إدارة الدعاية لدى إحدى شركات صناعة الأدوية- مقيم بدائرة قسم شرطة ثان المحلة الكبرى بالغربية) بتلقى مبالغ مالية من الشاكين بلغ إجماليها (ثلاثة مليون وستمائة ثلاثة وعشرين ألف جنيه) بقصد توظيفها واستثمارها لهم في مجال تجارة الأجهزة الطبية مقابل حصولهم على أرباح شهرية قدرها 15%، إلا أنه لم يف بما وعد به ورفض رد المبالغ المالية المستولى عليها من الشاكين.

وعقب تقنين الإجراءات، وبالتنسيق مع مديرية أمن الغربية تبين أن المذكور يُعرض مفرجاً عنه في قضية (استيلاء) والمقضي فيها عليه بالحبس لمدة سنتين وكفالة 3 آلاف جنيه، وبمواجهته بما جاء بالبلاغ وما أكدته التحريات أعترف بارتكابه الواقعة وتعهد برد المبالغ المالية المستولى عليها للشاكين.

كما تلقى ضباط الإدارة بجنوب الصعيد من (5 مواطنين – مقيمين بسوهاج) ضد شخصين (أخصائي شئون إدارية بإحدى الجامعات – حاصل على بكالوريوس خدمة اجتماعية)، مقيمان بدائرة مركز شرطة سوهاج، بتلقي مبالغ مالية منهم بلغ إجماليها (967 ألف جنيه) لتوظيفها لهم في مجال تجارة الأراضي والاستثمار العقاري مقابل حصولهم على أرباح شهرية قدرها 7%، إلا أنهما لم يلتزما بما وعدا به ورفضا رد المبالغ المالية المستولى عليها بالمخالفة لأحكام القانون.

وبإجراء التحريات اللازمة تبين صحة الواقعة ووجود ضحايا آخرين لم يتقدموا للإبلاغ أملاً في الحصول على الأرباح المتفق عليها أو استرداد أموالهم.

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبط الأول، وبمواجهته أعترف بارتكابه الواقعة بالاشتراك مع الثاني (هارب جاري العمل على ضبطه) وتعهد برد المبالغ المالية المستولى عليها.

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، حيال كل واقعة على حدة، وإخطار النيابة التي تولت التحقيقات.

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات