الجمعة, يناير 22, 2021
الرئيسيةأخبار اليومهبوط بأسعار المعدن الأصفر في نهاية تداولات الأسبوع
أخبار اليوم

هبوط بأسعار المعدن الأصفر في نهاية تداولات الأسبوع

أكد رجب حامد مدير إحدى الشركات العاملة في قطاع المعادن الثمينة، أن الذهب أنهى تداولات الأسبوع الماضى على هبوط نسبى عند مستوى 1267 دولارًا للأونصة،  بفارق هبوط 3 دولارات عن أسعار الافتتاح فى بداية الأسبوع،  ومرتفع 3 دولارات عن أدنى مستوى لامسه فى ثلاثة أسابيع، ومع بداية الأسبوع ظهر إحجام عن الشراء وفضل الكثير من المستثمرين الترقب وانتظارا لبيانات نهاية الأسبوع لما لها من تأثير فى تحديد وجهة الذهب خلال الفترة القادمة ورغم تنوع هذه الأخبار واختلاف مصدرها إلا أنها كانت متحدة فى تأثيرها السلبى على الذهب والإيجابى للدولار.

وأضاف في تقرير صادر اليوم، أن إبقاء الفيدرالى على سعر الفائدة دون تغير، وتأجيل قرار الرفع إلى اجتماع ديسمبر المقبل، ورهن التحسن فى بيانات السوق والتضخم كمؤشرات لاتخاذ القرار، جعل الذهب يتماسك نحو الهبوط النسبى مضغوطا بتحسن الدولار وانتعاش بورصة الأسهم، وظل الذهب فى نطاق تداول ضيق محصور بين سقف 1283 دولارًا وقاع 1264 دولارًا وتماسك الذهب من الهبوط الحاد ناتج من الطلب الفعلى حيث ارتفعت طلبات الشراء على السبائك والذهب الخام لهبوط الأسعار إلى أقل دعم متوقع.

 وأشار إلى أنه رغم هبوط أسعار الذهب وشعور الكثير بأنه فقد بريقه كملاذ آمن بالرغم من حالة عدم الاستقرار التى تمر بها الأسواق، لكن الأونصة ما زالت تحافظ على مكاسب تقدر بـ 11% عن أسعار بداية العام.

وأوضح أن الفضة كانت أكثر حده فى حركتها نحو الهبوط مع بداية الأسبوع، ورغم حالة الترقب والحذر تحرك نطاق الفضة فى مجال أوسع بفعل التداولات الإلكترونية حيث صعد الذهب فى بداية الأسبوع من مستوى 16.70 دولار إلى 17.22 دولار قبل صدور محضر الفيدرالى وأنهت الفضة تداولاتها على هبوط مع بيانات سوق العمل لتلامس مستوى 16.62 دولار، وعادت للصعود مساء الجمعة لتغلق عند مستوى 16.68 بفعل عودة الشراء وحركة الفضة الحادة أسبوعيا سببا فى جذب السيولة للتداولات الإلكترونية فى معدن الفضة.

وسايرت باقى المعادن الثمينة، الذهب والفضة فى الهبوط وانهى البلاتينوم تداولاته عند مستوى 920 دولارًا للأونصة،  بفارق 4 دولارات صعودا عن سعر الافتتاح أما البلاديوم فقد 30 دولارًا من أسعاره ليقفل على مستوى 994 دولارًا للأونصة

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات