الإثنين, يناير 18, 2021
الرئيسيةمقالات الكُتابمن قتل مسلما لن يشم رائحة الجنة
مقالات الكُتاب

من قتل مسلما لن يشم رائحة الجنة

أكد الدكتور عبد الله درويش من علماء الازهر ان تفجير مسجد الروضة بسيناء عمل ارهابى مشين ،وان عزائنا الوحيد ان الشهداء ماتوا على طاعة.

وأوضح الشيخ فى لقاء ببرنامج صباح الخير، ان من قاموا بهذا الفعل ذهبت عقولهم وان اعلى درجة من الظلم هى قتل النفس للنفس.

وذكر ،ان حرمة الانسان عند الله سبحانه وتعالى اعلي من حرمة المساجد، وان النبى صلى الله عليه الصلاة والسلام قال «َإِنَّ دِمَاءَكُمْ وَأَمْوَالَكُمْ وَأَعْرَاضَكُمْ، عَلَيْكُمْ حَرَامٌ، كَحُرْمَةِ يَوْمِكُمْ هَذَا، فِي شَهْرِكُمْ هَذَا، أَلاَ لِيُبَلِّغِ الشَّاهِدُ مِنْكُمُ الغَائِبَ»

وأضاف ان النبي وضح ايضاً ان من قتل حتي غير المسلم فهو مذنب ولن يشم رائحة الجنة، ونحن امام عقل مغيب ولم يستمع لكلام الله ولا رسول الله الذي يحث على عمارة الارض وعدم سفك الدماء.

وأشار الى ان الاسلام يحثنا على الرحمة وحقن الدماء ليس بين المسلمين فقط ولكن بين الناس جميعا، وان النبي كان يحسن معاملة غير المسلمين فما بالنا بالمسلمين ،و المسلم من سلم الناس من لسانه ويده، ويجب ان نتعلم من اخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم .

وأوضح ،ان هؤلاء المغيبون لم يتربو على ايدى العلماء الذين يفهمون الدين فهماً صحيحاً ويجب علينا ان نعلم الشباب الدين الصحيح وان النبي جاء بالرحمه واننا بالفعل فى شهر مولد النبى الكريم ويجب التعرف على سنته واذا فهمناه فهم صحيحا عصمنا شبابنا من الانسياق وراء افكار مغلوطة.

ونوه الى اننا مطالبون جميعا ان نقف بقوة ضد هؤلاء المعتدين لياخذوا جزاء رادعا وليكونوا عبرة لغيرهم من مدعيين الدين، لان هؤلاء المعتدين نشئوا على كراهية الناس وتكفيرهم واستحلال دماء الابرياء.

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات