السبت, يناير 16, 2021
الرئيسيةمقالات الكُتابمعانى اسماء النبى صل الله عليه وسلم فى التوراه والانجيل والقرأن
مقالات الكُتاب

معانى اسماء النبى صل الله عليه وسلم فى التوراه والانجيل والقرأن

بقلم : د حسام خلف الصفيحى 

روى ان النبى صل الله عليه وسلم قال:(اسمى فى التوراة احيد لانى احيد امتى عن النار واسمى فى الزبور الماحى محا الله بى عبدة الاوثان واسمى فى الانجيل احمد واسمى فى القرءان محمد لانى محمود فى اهل السماء والارض) وفى صحيح البخارى (لى خمسة اسماء انا محمد واحمد وانا الماحى الذى يمحو الله بى الكفر وانا الحاشر الذى تحشر الناس على قدمى وانا العاقب) (واحمد )اسم نبينا صل الله عليه وسلم وهو اسم علم منقول من صفة لامن فعل ومعنى(احمد)اى احمد الحامدين لربه والانبياء صلوات الله عليهم كلهم حامدون الله ونبينا احمد اكثرهم حمدا واما(محمد)فمنقول من صفة ايضا وهى فى معنى محمود ولكن فيه معنى المبالغة والتكرار فالمحمد هو الذى حمد مرة بعد مرة كما ان المكرم من الكرم مرة بعد مرة فاسم محمد مطابق لمعناه والله سبحانه سماه قبل ان يسمى به نفسه فهذا علم من اعلام نبوته اذ كان اسمه صادقا عليه فهو محمود فى الدنيا لما هدى اليه ونفع به من العلم والحكمة ومحمود فى الاخرة بالشفاعة فقد تكرر معنى الحمد كما يقتضى اللفظ ثم انه لم يكن محمدا حتى كان احمد حمد ربه فنباه وشرفه فلذلك تقدم اسم احمد على الاسم الذى هو محمد فذكره عيسى عليه السلام فقال:(اسمه احمد) وذكره موسى عليه السلام حين قال له ربه:تلك امة احمد فقال:(اللهم اجعلنى من امة احمد)فباحمد ذكره قبل ان يذكره بمحمد لانه حمده لربه كان قبل حمد الناس له فلما وجد وبعث كان محمدا بالفعل وكذلك فى الشفاعة يحمد ربه بالمحامد التى يفتحها عليه فيكون احمد الناس لربه ثم يشفع فيحمد على شفاعته وقال الله تعالى:(محمد رسول الله) فنكثر من ذكر اسماءه ونصلى عليه ونوقره وننصره ونتبع سنتة

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات