السبت, يناير 16, 2021
الرئيسيةعاممبادرة بأسيوط لبيع اللحوم الحمراء بـ 100 جنيه
عام

مبادرة بأسيوط لبيع اللحوم الحمراء بـ 100 جنيه

عانت محافظة أسيوط خلال الفترة الماضية ارتفاعا كبيرا فى أسعار اللحوم الحمراء التى تجاوزت حاجز 140 جنيها للكيلو، وهو ما دفع عددا من الاشخاص للدخول على الخط ومنافسة الجزارين بشراء عجول وذبحها بأسعار مخفضة، وهو ما أوجد قبولا كبيرا لدى الأهالي، الذين طالبوا بتعميم التجربة فى جميع القرى والمراكز بعدما أجبروا الجزارين على تخفيض السعر.

يقول محمد اللحلاح تاجر مواد بناء، ابن قرية عرب مطير مركز الفتح: بدأت الفكرة عندما رأيت أسعار اللحمة وصلت إلى سعر مبالغ فيه، كما لاحظت أن فارق السعر بين الماشية حية ومذبوحة كبير، وقد عجز المواطنون عن الشراء مكتفين بالفرجة ومصمصة الشفاة وبالفعل اشتريت عجلا واستعنت ببعض الجزارين من قرية مجاورة للعمل بالأجر، وحققنا ربحا معقولا وبدأنا نتوسع فى الذبح ووصلنا لنحو 7 رءوس قبل عيد الأضحي، والآن نذبح 5 رءوس أسبوعيا، ونشاهد إقبالا متزايدا من قبل المواطنين بعدما علقنا لافتة وبعنا اللحمة بسعر 100 جنيه للكيلو.

وأضاف اللحلاح أن الذبح يتم تحت إشراف ومتابعة إدارة الطب البيطري، لافتا إلى أنه يتمنى تعميم التجربة على جميع مراكز وقرى أسيوط، كخطوة عملية، مشيرا إلى أنه تعرض لضغوط شديدة من قبل الجزارين لرفع السعر ولكنه رفض. وفى قرية بنى قرة مركز القوصية قام أحد شباب القرية بتكرار التجربة، ويدعى ياسر نادى أبو سيف اشترى 4 عجول وذبحها وباعها بـ100 جنيه للكيلو، وشهد إقبالا كبيرا من القرية والقرى المجاورة، مؤكدا أنه سيكرر التجربة أسبوعيا ويقوم بعمل دراسة الآن لبيع الدواجن، بعد ما لمسه من فرحة فى عيون الأهالى الذين طالبوه بمواصلة هذا العمل رحمة بهم.

أما فى قرية منقباد مركز أسيوط، فقد لجأ عدد من شباب القرية لتدشين حملة عبر فيس بوك تطالب بمقاطعة الجزارين بسبب ارتفاع أسعار اللحوم، معلنين أنهم سيقومون بجمع مبالغ وشراء عجول وبيع اللحوم بـ 100 جنيه، وهو ما وضع الجزارين بين أمرين، إما أن يغلقوا محالهم أو يخفضوا أسعارهم. من جانبه علق الدكتور صلاح إبراهيم نقيب الأطباء البيطريين بأسيوط، قائلا إن الفكرة من حيث المبدأ جيدة ومستحسنة لكن لابد أن يكون الذبح خاضعا لإشراف الطب البيطري، وهذا لا يحدث سوى بالذبح داخل السلخانة أو المجزر.

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات