الإثنين, يناير 18, 2021
الرئيسيةمقالات الكُتابالفرج بعد الشدة
مقالات الكُتاب

الفرج بعد الشدة

 

بقلم : د حسام خلف الصفيحى

لنا فى رسل الله قدوة حسنة نعمل بها فى حياتنا اليومية ونضعها امام اعيوننا ونقول بها عند الاصابة بالبلاء بانواعه سواء كان فى المال او الجسد او الولد ان الفرج بعد الشدة لقد ظل ايوب عليه السلام فى بلاء متعدد ومتنوع زمن طويل وعلم ان بعد الشدة الفرج وكما جاء فى حديث رسول الله صل الله عليه وسلم(اشد الناس بلاء الانبياء ثم الصالحون ثم الامثل فالامثل) وفى حديث اخر(يبتلى الرجل على قدر دينه فان كان فى دينه صلابة زيد فى بلاءه لقد كان سيدنا ايوب فى اعلى انواع الصبر ويعرف ان الفرج بعد الشدة وجاء الفرج بعد الشدة ودون فى القران الكريم وفرج الله عنه قال الله تعالى:(وايوب اذ نادى ربه انى مسنى الضر وانت ارحم الراحمين فستجبنا له وكشفنا ما به من ضر واتيناه اهله ومثلهم معهم رحمة من عندنا وذكرى للعابدين) ومن الشدة الى الفرج طلب سيدنا يونس عليه السلام وهو فى بطن الحوت فى قول الله تعالى (فنادى فى الظلمات)وهى ظلمة بطن الحوت وظلمة البحر وظلمة الليل (ان لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين) قال عىليه الصلاة والسلام(دعوة ذى النون اذ هو فى بطن الحوت(لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين لم يدع بها مسلم ربه فى شىء قط الا استجاب له)(فستجبنا له ونجيناه من الغم)اى اخرجه الله من بطن الحوت ومن تلك الظلمات(وكذلك ننجى المؤمنين اى ينجى الله المؤمنين اذا وقعوا فى الشدة ودعوا الله فرج الله عنهم ان هذه الدرجة تعد من اعظم الدرجات عند الله للذين يفرجون عن الناس ما بهم من شدة ويدخل فى باب التعاون وقضاء مصالح الناس وتفريج الكرب عن المكروبين وانقاذ المريض وانقاذ الغريق وغيرهم فان اعمال الخير تاتى بالفرج وحسن الظن با الله من الايمان

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات