الإثنين, يناير 18, 2021
الرئيسيةمقالات الكُتابالرزق وانواعه
مقالات الكُتاب

الرزق وانواعه

بقلم :د حسام خلف الصفيحى

يقول الله تعالى :(الله يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر وفرحوا بالحياة الدنيا وما الحياة الدنيا فى الاخرة الا متاع) ان كثيرا من الناس ينظر الى الرزق انه نقود تاتى عن طريق المرتب الاجر عن العمل وينسى ان الحياة لاتقوم على المادة فقط بل الرزق كل شىء يستفيد منه الانسان وله انواع كثيرة كثير من الناس لايعلمها ولايعرفها لان من الرزق مانحسبه ولا نلمسه ممثلا فى (الستر) وهو عناية الله بعباده وعطفه عليهم وتفضله بالغوث والتيسير فيزيل الهموم ويفرج الكروب ويبهج القلوب بما لا يعدله مال الدنيا فى نظر الشاكرين فى ظروف كثيرة تجد من يقصى حاجتك دون عناء والسعادة الزوجية والتوافق الاسرى والصداقة الحميمة والزمالة الراقية وعلاقات العمل الجيدة والتفاهم بشكل عام ميعث للسعادة وذلك مما لايقدر بمال والذرية من الرزق وان كان البعض يضيق بها فى ظل ما ينفقه عليها وواقع الامر انهم ذخر فى الشباب وسند فى المشيب واضافة مادية ومعنوية وايمانية لمن افاء الله عليه بالذرية الصالحة ان الابناء طاقة عطاء للاباء . والسلام الاجتماعى ممالايقدر بمال وهو مقدم على كثير من مطالب الحياة وعدل الله ينشر على خلقه جميعا وبلا استثناء ولو تامل كل منا واقعه لوجدا خيرا كثيرا تترجمه ظواهر محققه منها صحة الجسم رزق وسلامة العقل رزق والحلم رزق والصبر رزق وحسن النية رزق وانشراح الصدر رزق ومتلاء القلب بكل اسباب الرقة والعطف رزق هذه الاشياء يرزقنا الله بها لاتتحقق بثمن وهذا يعد من فضل الله علينا الذى لاينفد ابدا والمال ينتهى وينفد فجعل حياتك مشرقة بيضاء الامل والايمان وعمل بهذ الاية الكريمة :(واتاكم من كل ماسالتموه وان تعدوا نعمة الله لا تحصوها ان الانسان لظلوم كفار)وندعوالله ان يحفظ علينا رزقنا واوطاننا با الامان والسلام

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات