الخميس, يناير 21, 2021
الرئيسيةأخبار اليومالرئيس السيسى: لا أحد يستطيع المساس بحق مصر فى مياه النيل
أخبار اليوم

الرئيس السيسى: لا أحد يستطيع المساس بحق مصر فى مياه النيل

وجدى وزيرى

أكد الرئيس عبدالفتاح السيسى أنه لا يمكن أن يمس أحد حق مصر فى مياه النيل، وقال: تحدثنا مع الأخوة فى إثيوبيا والسودان حول ثلاثة عناصر، أهمها عدم المساس بحق مصر فى المياه، ونحن نتفهم حقهم فى التنمية،ولكن هناك حق شعب لا يمكن المساس به وهو مسألة حياة أو موت». جاء ذلك خلال افتتاحه أمس مشروع غليون للاستزراع السمكى بكفر الشيخ.

وطالب الرئيس المصريين بالوقوف إلى جانب الدولة، مشيرا إلى أن أى خطوة يتم اتخاذها هى فى مصلحة الشعب. وأضاف أن مشروعات التنمية التى يتم تنفيذها بما فى ذلك مشروع غليون يمثل «خطوة على الطريق» وليس كل الطريق وليس هو المستهدف، مشيدا فى هذا الصدد بكل القائمين على إنجازه. وأشار إلى أن الدولة تنفذ المشروعات وليست القوات المسلحة التى تعد جزءا من الدولة، مشددا على أن كل المشروعات تخضع للرقابة، ولا يوجد مخلوق يستطيع أن يأخد جنيها دون وجه حق.

وأوضح الرئيس أن القوات المسلحة تسهم فى خطة التنمية كذراع أخرى فى مصر، وذلك نتيجة حجم الجهد المطلوب من الحكومة ومن القطاع الخاص، موضحا أن القوات المسلحة تعمل كمحفز أكبر لدعم المشروعات التى تمس حياة الناس، والتى تتمثل فى توفير المتطلبات بأسعار مناسبة، وذلك مع الزيادة السكانية المستمرة، بما تتطلبه من زيادة الحاجة للسلع الأساسية مثل اللحوم والأسماك والدواجن.

وقال الرئيس السيسي، فى مداخلة له خلال افتتاح المشروع : «أمامنا مشوار طويل، وتأخرنا لأسباب كثيرة ونحتاج للتحرك بوعى وهمة وإخلاص وأمانة»، مشيرا إلى أن الأوطان لا تبنى بالخواطر ولكن بالالتزام والانضباط.

وأضاف الرئيس أنه كان قد تحدث منذ عامين عن أهمية تحرك الدولة بشكل مواز لآليات السوق للتخفيف عن كاهل المواطنين لاسيما محدودى الدخل، مشيرا إلى أن مشروع غليون سيوفر 25 ألف طن أسماك. وعقب ذلك، تفقد الرئيس وحدات المشروع واستمع إلى شرح مفصل من اللواء حمدى بدين، رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للثروة السمكية والأحياء المائية، كما تفقد الرئيس عددا من المشروعات والمعامل والمصانع المرتبطة بإنتاج المزرعة السمكية. كما قام بوضع حجر الأساس للمرحلة الثانية من المشروع.

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات