الثلاثاء, أبريل 20, 2021
الرئيسيةعامتحقيقات .. ومتابعاتمستشار وزير التخطيط للتطوير المؤسسي يوضح حقيقة “دمج الوزارات”
تحقيقات .. ومتابعاتمحليات مصرية

مستشار وزير التخطيط للتطوير المؤسسي يوضح حقيقة “دمج الوزارات”

مستشار وزير التخطيط للتطوير المؤسسي يوضح حقيقة “دمج الوزارات”رئيس الوزراء

قال الدكتور طارق الحصري، مستشار وزير التخطيط للتطوير المؤسسي، إن عملية التطوير المؤسسي تشمل تبسيط الهيكل الإداري وتقليل المستويات التنظيمية بين أعلى وأقل مستوى، مشيرًا إلى أنه ضمن استراتيجة مصر 2030، التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي في فبراير 2016، وبالتحديد في المحور الرابع وهو “الشفافية وكفاءة المؤسسات”، والذي يهدف لخلق رؤية جديدة للجهاز الإداري في مصر، ليكون جهاز كفء فعال مرن يستجيب ويقدم خدمات ذات جودة للمواطن ويتفعل مع ويستجيب له.

وأوضح الدكتور طارق الحصري، أن المحور الرابع من تلك الاستراتيجي يتضمن 3 محاور، وهي: جهاز كفء وتقديم الخدمات الحكومية، والشفافية في إدارة المنظومة.

وأشار الحصري إلى أنه لتحديد الشكل الأمثل للجهاز الإداري في مصر أعد مجموعة من الخبراء والباحثين دراسة منذ 8 أشهر، حيث أن الجهاز الإداري بالدولة معقدة للغاية، توجد أشكال إدارية كثيرة موجودة منذ عشرات السنوات حتى غاب منها الهدف من وجودها.

وأوضح الحصري، أن الادرة الناجحة القريبة من المواطن وهي وحدات الإدارة المحلية، والمحافظ في الوضع الحالي لايملك السيطرة على كامل الأرض الموجودة في محافظته، ولا يملك السيطرة على كافة فروع الوزارات بالمحافظة، وبالتالي هناك فاعلين هما من يحددا مصير المحافظة في معزل عن السلطة المحلية بنسبة كبيرة، ونحتاج لتغيير عدد كبير من القوانين.

وأوضح الحصري أن “قانون الخدمة المدنية، هو القانون الذي يحل محل قانون جسم على صدر الجهاز الإدارة للدولة 37 سنة، والفكرة الأساسية من القانون أن تقدم الحكومة خدمة للمواطن المصري الذي يستحق الخدمة بتكلفة معقولة في وقت مناسب، قائلا: “نقدم الدعم الفنى لأى وزارة تسعي لإعادة الهيكلة”.

شاهد المحتوى الأصلي علي بوابة الفجر الاليكترونية – بوابة الفجر: مستشار وزير التخطيط: “نقدم الدعم لأي وزارة تسعى لإعادة الهيكلة”

يذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي صدّقَ على قانون الخدمة المدنية الجديد الصادر برقم 81 لسنة 2016 في 1/11/2016.

بكره أحلى
رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات