تحقيقات .. ومتابعاتمحليات مصرية

نظام جديد للثانوية العامة اعتبارا من العام الحالى..دمج كراسة الإجابة مع الأسئلة وتغيير ترتيبها للطلاب لمنع تسريب الامتحانات

نظام جديد للثانوية العامة اعتبارا من العام الحالى..دمج كراسة الإجابة مع الأسئلة وتغيير ترتيبها للطلاب لمنع تسريب الامتحانات

متابعات : وجدى وزيرى

يستكمل مجلس الوزراء فى اجتماع مقبل مناقشة المقترحات والبدائل لتطوير وتأمين نظام امتحانات الثانوية %d8%a7%d9%84%d8%ab%d8%a7%d9%86%d9%88%d9%8a%d9%87-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a7%d9%85%d8%a9العامة، وإعداد اليات عمل تضمن تفادى تكرار حالات الغش والتسريب، وذلك على المدى القريب والمدى البعيد.

وعلم الأهرام أن تفاصيل النظام الجديد لامتحانات الثانوية العامة، الذى تم الاستقرار عليه من قبل اللجنة القومية المشكلة من عدة جهات يستهدف التصدى لظاهرة الغش الإلكترونى وتسريب الامتحانات، وتفاديًا لما حدث بامتحانات العام الدراسى الماضي.

وتمثلت المنظومة الجديدة لامتحانات الثانوية العامة، فى دمج كراسة الإجابة الخاصة بالطالب مع ورقة الأسئلة، وأنه سيتم تطبيق النظام العام الدراسى الحالى 2016-2017.

واستقرت الوزارة أيضًا على خطة لتوزيع الأسئلة فى كراسة الإجابة مع تغيير ترتيبها بحيث يكون السؤال الأول مع «س» من الطلاب هو السؤال الثالث على سبيل المثال مع «ص» من الطلاب بذات لجنة السير للحد من تسريب وتصوير أسئلة الامتحانات، وفى حالة تمكن الطالب من تصوير ورقة الاسئلة لن يستطيع تصوير باقى الأسئلة لكونها كبيرة وتحتاج إلى وقت وسيتم ضبطه من قبل الملاحظين.

كما تضمنت وضع كراسة الإجابة والأسئلة بعد دمجها فى مظروف خاص بكل لجنة سير، بمعنى لو أن عدد لجان السير بالمدرسة الواحدة 20 لجنة سيتم إرسال 20 مظروف أسئلة إلى اللجنة ولا يتم فتحها إلا بمعرفة الملاحظين والمراقبين داخل الفصل، بهدف تقليل مرور الورقة بالعامل البشري.

كما أنه سيتم فتح مظروف الأسئلة والإجابة بعد دمج الورقتين فى التاسعة صباحًا موعد بدء لجنة السير، وأن الورقة ستكون جاهزة ومسطرة ولا يحتاج الطالب إلا الإجابة فقط.

كما علم الأهرام أن اللجنة القومية المكلفة بوضع نظام جديد لامتحانات الثانوية ما زالت تواصل عملها، لوضع نظام يتم تطبيقه على المدى البعيد، قد يتمثل فى عقد الامتحانات ” أولاين” عن طريق تشفير الامتحانات ووضعها وطباعتها داخل لجنة الامتحانات، وأن تطبيق هذا النظام يحتاج إلى مراكز مجهزة بشاشات بروجكتور وأجهزة كمبيوتر وشبكة انترنت متصلة بالوزارة وشفرة تتحكم فيها الوزارة.

وأكد مصدر مسئول بالوزارة أن الطباعة ستتم فى إحدى الجهات السيادية على غرار ما حدث بامتحانات الدور الثانى من العام الماضى ٠

و سيتم اعتماد خطة خلال الفترة المقبلة لتدريب طلاب الثانوية العامة على النظام الجديد للامتحانات عن طريق عقد اختبارات تجريبية لهم بالمدارس،.

وكان المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء قد بحث مع أعضاء لجنة دراسة وإعداد تحليل أسباب ظاهرة الغش الإلكترونى وتسريب الامتحانات بحضور وزراء التربية والتعليم، والتعليم العالى، والتجارة والصناعة، والشئون القانونية ومجلس النواب، والإنتاج الحربى، بالإضافة إلى ممثلين عن الجهات المعنية الآخرى،

كما وجه أعضاء اللجنة بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع تكرار حالات الغش الإلكترونى، وسرعة الانتهاء من كافة التفاصيل المتعلقة بمواجهة تلك المخالفات، والتى من بينها تغليظ العقوبة على تسريب الامتحانات، وتتبع القائمين على المواقع الإلكترونية المشاركة فى ذلك، وكذا وضع بنك أسئلة يتم الاستعانة به لاختيار الامتحانات قبل عقدها بفترة وجيزة، وإيجاد آلية دائمة لتأمين العاملين فى مطابع وزارة التربية والتعليم

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى