تحقيقات .. ومتابعاتحوادث من كل مكان

نمر يفترس طفلة بعد هروبه من مزرعة بالعياط والقبض على صاحبه

نمر يفترس طفلة بعد هروبه من مزرعة بالعياط والقبض على صاحبه

فى واقعة مؤسفة شهدتها مدينة العياط لقيت طفلة مصرعها بعدما هاجمها «نمر» هارب من مزرعة لتربية %d9%86%d9%85%d8%b1-%d9%8a%d9%81%d8%aa%d8%b1%d8%b3-%d8%b7%d9%81%d9%84الحيوانات البرية يمتلكها أستاذ جامعى وافتراسه للطفلة التى لفظت انفاسها الأخيرة قبل وصولها إلى المستشفى، وتمكن رجال الأمن من قتل النمر بعد إطلاق الرصاص عليه وأمر اللواء هشام العراقى مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة بإخطار النيابة التى تولت التحقيق.

كان اللواء خالد شلبى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة قد تلقى اخطارا من مستشفى العياط باستقبالها طفلة تبلغ من العمر 9 سنوات مصابة بإصابات بالغة ولفظت أنفاسها الأخيرة قبل وصولها إلى المستشفى ومن خلال تحريات اللواء محمود خليل نائب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة تبين أن نمرا مفترسا نهش الطفلة وعلى الفور انتقل اللواء مصطفى عصام نائب مدير أمن الجيزة لقطاع الجنوب إلى مكان الواقعة بقرية كفر حميد، حيث تبين أن أحد أهالى القرية انشأ مزرعة لتربية الحيوانات الأليفة والمتوحشة ومن بينها نمر هرب من سور المزرعة ونهش طفلة تصادف وجودها بطريقه وعلى الفور انتقل المقدم هشام بهجت رئيس مباحث العياط وتمكن وبصحبته القوات واطلقوا الرصاص على النمر المفترس ليقتلوه، بينما أشرف الرائدان مصطفى فراج وعمرو ممتاز معاونا مباحث العياط على نقل الضحية إلى المستشفي، فى الوقت نفسه قرر صاحب المزرعة وهو استاذ فى دراسات الحيوانات أن أسرة الطفلة أمانى محمد فضيل التى اتهمته بالتسبب فى قتل ابنتهم ان بينهم وبينه خلافات، كما قرر فى اقواله ان النمر لم يهرب من المزرعة وانما الضحية هى التى دخلت حديقة تابعة للمزرعة الموجودة بالمنطقة الجبلية بقرية كفر حميد.

فيما قال الأهالى ان الطفلة كانت بصحبة والدها بالأرض التى يمتلكها بجوار المنطقة الجبلية بالقرية واثناء جلوسهم فوجئوا بالنمر يقفز من اعلى الشجرة التى يستظلون بها ويحمل الطفلة بين فكيه ويهرب وهى تصرخ بينما اصيب الاب والجيران بحالة من الذعر وقاموا بمطاردته واطلاق الرصاص مما جعل الضحية تسقط من بين فكيه إلا انه حاول حملها مرة اخرى بعد ان نهشها من بطنها وواصل الاهالى مطاردته حتى اصابته طلقات الرصاص وسقط على الارض وحملوا الطفلة الى مستشفى العياط الا انها فارقت الحياة.
وقرر احد سكان القرية ويدعى محمود عبدالسميع ان النمر هرب من المزرعة قبل يومين من الحادث مما اثار حالة من الذعر بين الأهالى وخاصة الفلاحين مالكى الاراضى المجاورة للمنطقة الجبلية واعتقدوا انه هرب إلى المنطقة الصحراوية حتى فوجئوا به يوم الحادث.
ومن ناحية أخرى كشفت تحقيقات رجال الأمن ان المزرعة تحتوى على عدد كبير من الحيوانات الاليفة والمفترسة وان مالكها لا يقيم بها، حيث يقطن بالقاهرة و يتردد عليها من وقت لآخر و تمكن رجال الامن بالجيزة من القبض على صاحب المزرعة بعد ان وجهت له النيابة تهمة امتلاك نمر تسبب فى قتل طفلة واصدرت له قرار ضبط وإحضار حيث قرر المتهم خلال التحقيقات ان النمر غير مملوك له ولم يهرب اى حيوانات من مزرعته المرخصة.

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى