محليات مصرية

محافظ الإسكندرية يعتذر لأهالى «المندرة»  بسبب مشكلة الصرف الصحى

محافظ الإسكندرية يعتذر لأهالى «المندرة»

 بسبب مشكلة الصرف الصحى

متابعات : وجدى وزيرى

محافظ الاسكندرية رئيس التحرير وجدى وزيرى
المهندس محمد عبد الظاهر محافظ اسكندرية

معاناة «مندرة الاسكندرية» من مشكلة الصرف الصحى فاقت حدود الصبر، أهالى المندرة تقدموا بالعديد من الشكاوى لوضع نهاية للمأساة اليومية ولم يستجب أحد، لمعاناتهم منذ سنوات، حيث تم حفر الطرق لتركيب مواسير الصرف الصحى ولكن المسئولين وضعوا المعدات وتركوها شهورا ثم سنوات،
وذلك بخلاف القمامة التى ملأت الشوارع بسبب عدم وجود صناديق للقمامة تكفى سكان المنطقة وقلة سيارات رفع القمامة، فتختلط القمامة بالصرف الصحى وينتج عنها روائح كريهة وحشرات ضارة تهدد صحة المواطنين .يقول أحد السكان أن المنطقة تعانى من الإهمال منذ سنوات فمنذ أن بدأت أعمال الحفر والوضع كما هو فالقمامة فى كل مكان ومياه الصرف الصحى تغرق الشوارع ولا يستطيع الناس السير فيها والشوارع مغلقة ووسائل المواصلات رفعت قيمة أجرتها بحجة أنها تسير فى شوارع لا تصلح للإستخدام واشبه بالبرك، وبلاعات الصرف الصحى فى الشوارع مسدودة، والقائمون على المشروع يعملون ببطء شديد ولا يوجدون بانتظام ويستخدمون ونشا واحدا صغيرا لأعمال الحفر ونقل المواسير.
وأخيرا استجاب المهندس محمد عبد الظاهر محافظ اسكندرية لإستغاثة سكان «المندرة» وقام بزيارة تفقدية للمنطقة قال خلالها أنه جاء ليرى الوضع على الطبيعة وأنه على تواصل مع رئاسة الوزراء ووزارة الاسكان لحل المشكلة بإعتبار أن هذا الوضع يخص وزارة الإسكان وليس المحافظة، وأنه جاء ليخدم جميع أهالى الإسكندرية بأكملهم، وقدم المحافظ اعتذاره للأهالى على هذا الوضع المأساوي.
وقرر المحافظ تغيير طاقم العمل على مشروع الصرف الصحى وإستخدام عدد أكبر من الآلات ليتم الانتهاء من المشروع فى أسرع وقت ممكن وعودة الحياة لطبيعتها فى المنطقة

بكره أحلى

رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : وجدى وزيرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى